الرئيسية » أهم الأخبار » أزمة بـ «الصيادلة» بسبب زيادة رسوم القيد .. والنقابة ترد

أزمة بـ «الصيادلة» بسبب زيادة رسوم القيد .. والنقابة ترد

تشهد نقابة الصيادلة، جدلًا، بسبب زيادة رسوم القيد للصيادلة الجدد من خريجى دفعة 2017، والتى أعلنت عنها النقابة وتصل إلى 1156 جنيهًا لخريجى الجامعات الحكومية، منها 101 جنيه لاستخراج تصريح مزاولة المهنة، و135 جنيه رسوم اشتراك النقابة الفرعية، و3420 جنيه للجماعت الخاصة، و5420 لحاملى الجنسيات الأجنبية.
من جانبه انتقد عضو مجلس النقابة العامة للصيادلة، الدكتور هيثم عبد العزيز، زيادة الاشتراكات، وقال إن الخريجين الجدد لم يلتحقوا بسوق العمل وكان المفترض أن تدعمهم النقابة، بدلًا من تحميلهم زيادة اشتراك بسبب اشتراك اتحاد الصيادلة العرب لا يعود عليهم بفائدة طبقًا لقوله.
وأعلن عن نيته رفع قضية، مطالبًا الصيادلة وخاصة خريجى الدفعة الجديدة بالتضامن فى تلك القضية، مشيرًا إلى أن القانون بينص على رسوم 5 جنيهات للقيد بالنقابة أول مرة، و لا يجوز فرض رسوم إلا بقانون طبقًا لقوله.
من جانبها أصدرت النقابة العامة للصيادلة بيانًا موجهًا لصيادلة دفعة 2017، قالت فيه: لا زيادة في قيمة اشتراك القيد عن عام ٢٠١٥ وعام ٢٠١٦ وهناك خدمات إضافية هي الاشتراك في اتحاد الصيادلة العرب برسم قدره ١٢٠ج مرة واحدة فقط ورسم لمشروع العلاج لمن يرغب.
وتابعت: لا صحة لما يتناوله البعض لإثارة الفتنة ولمصالح شخصية من زيادة في اشتراك القيد.