الرئيسية » أهم الأخبار » إحالة طبيب ب “قصر العيني” للتحقيق بتهمة الإساءة للجامعة

إحالة طبيب ب “قصر العيني” للتحقيق بتهمة الإساءة للجامعة

قرر الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إحالة مدرس مساعد بكلية طب قصر العيني، إلى التحقيقات وإيقافه عن العمل، بسبب إساءته للجامعة من خلال الادعاء بتزوير امتحان الدكتوراة الخاص به في جراحة التجميل، والترويج لذلك في بعض المواقع الإخبارية، مما يعد إساءة للجامعة.

الخشت» إدارة الشؤون القانونية بالجامعة بتقديم بلاغ إلى النائب العام ضد الطبيب المذكور، لترويجه أخبارا كاذبة من شأنها الإساءة للجامعة، فضلا عن انتحاله صفة «أستاذ» وعضو هيئة التدريس بطب قصر العيني، ومحاولته التأثير على سير التحقيقات حول واقعة تزوير امتحان الدكتوراة الخاص به، وذلك بإثارة مزاعم باطلة ومحاولة ابتزاز الجامعة عن طريق بعض وسائل الإعلام الموجهة.

فيما أكدت الدكتورة هالة صلاح الدين، عميد كلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة، أن الطبيب عبدالعظيم.ن، مدرس مساعد بالكلية، انتحل لقب أستاذ وعضو هيئة التدريس، في حين أنه لا يزال عضوا بالهيئة المعاونة، ولم يحصل على درجة الدكتوراة حتي الآن بسبب رسوبه في الحصول على الدكتوراة ثلاث مرات سابقة.

وقالت عميد قصر العيني إن المذكور محول سابقاً إلى التحقيقات لامتناعه عن «النوبتجيات» بمستشفيات قصر العيني، مما يعد إخلالًا جسيما بحق المرضى المترددين ويعرقل أداء خدمة المرضى، موضحة أن المذكور تمت إحالته أيضا إلى مجلس التأديب لتقصيره وإهماله في أداء واجباته في العمل.

وأشارت الدكتورة هالة صلاح الدين إلى أن الطبيب المذكور يدعي بوجود تزوير في نتيجة امتحان دكتوراة جراجة التجميل الخاص به، مؤكدة أن الموضوع مازال قيد التحقيقات في الجامعة ولم يتم الانتهاء منه حتي الآن، وأن ما زعمه الطبيب يعد تدخلاً في عمل المحقق بغرض التوجيه بالمخالفة للقانون، مشددة على أن إدارة الجامعة تواجه أي تقصير أو مخالفات بإجراءات صارمة وفورية في إطار احترام القانون والقواعد الجامعية.

يذكر أن بعض المواقع الإخبارية قد نشرت أن عضو هيئة تدريس بكلية الطب جامعة القاهرة تقدمت ببلاغ للنيابة العامة بسبب ما وصفه بـ«تعنت وتواطؤ إدارة جامعة القاهرة لعدم التحقيق في الشكوى المقدمة للنيابة الإدارية بشأن التلاعب في نتائج الدكتوراة في قسم جراحات التجميل بالكلية».