الرئيسية » أهم الأخبار » اسناد تطوير مستشفي «قصر العيني» للهيئة الهندسية للقوات المسلحة

اسناد تطوير مستشفي «قصر العيني» للهيئة الهندسية للقوات المسلحة

وزير التعليم العالى ورئيس الهيئة الهندسية خلال تفقد قصر العيني

قررت إدارة جامعة القاهرة إسناد عملية تطوير مستشفى قصر العيني إلي الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وتم توقيع اتفاق التعاون لتطوير المستشفى، اليوم الخميس، خلال جولة تفقدية واجتماع جمع كلًا من الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى واللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة، والدكتور عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، والدكتورة هالة صلاح الدين عميد كلية طب قصر العينى، وذلك في اطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى لوزارة التعليم العالى بسرعة تنفيذ خطة تطوير مستشفى الطوارئ بالقصر العينى بجامعة القاهرة، ورفع كفاءة المستشفى فى تقديم خدماتها الطبية للمرضى المترددين عليها.

وقدم عبد الغفار الشكر للهيئة الهندسية لترحيبها الفورى والدائم بالمشاركة فى المشروعات التى تهدف لخدمة المجتمع، مشيرا إلى أن الوزارة وضعت خطة عاجلة لتطوير الطوارئ بمستشفى قصر العينى بناء على زيارات الوزير التفقدية للمستشفى خلال الفترة الماضية، وتم عرضها على الرئيس السيسى، الذى وجه بالبدء الفورى فى تنفيذ عملية التطوير بالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وأكد عبد الغفار أن الدولة تقوم بدور كبير فى دعم المستشفيات الجامعية، وتولى أهمية كبيرة لتطوير العمل بها للوصول لتقديم خدمة طبية متميزة ومجانية للمواطن، إلى جانب دور المجتمع المدنى.

وأشار الوزير إلى أهمية تكاتف جهود العاملين بالمستشفيات الجامعية من أعضاء هيئة التدريس والعاملين مع جهود الدولة والمجتمع المدنى لتطوير المستشفى والارتقاء بالمستوى الطبى لها وضمان انضباط العمل بها.

ومن جانبه أعرب اللواء كامل الوزير عن ترحيب الهيئة بالمساهمة فى تطوير المستشفى العريق الذى يؤدى دورا كبيرا فى خدمة المرضى عبر تاريخه الطويل، مُشيدًا بمجهودات رئيس جامعة القاهرة في متابعته الدائمة واهتمامة بالمستشفيات الجامعية بصفة عامة، وقصر العيني بصفة خاصة، ومرحبًا بالتعاون بين جامعة القاهرة والهيئة الهندسية ووزارة الاستثمار في تطوير قصر العيني في إطار خدمة أبناء الوطن.

ومن جانب آخر أشار الدكتور عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إلى أن الجامعة تعمل على تطوير المستشفيات الجامعية التابعة لها بالكامل، مشيرا إلى أن مشاركة الهيئة الهندسية هو بمثابة صمام أمان وضمان لجودة العمل المتوقع.

وشاهد الحضور عرضا تفصيليا قدمته الهيئة الهندسية للقوات المسلحة لخطة التطوير التى تشمل تطوير المنشآت بما يسهل حركة دخول وخروج المرضى وانتقالاتهم داخل الأقسام المختلفة وفقا لحاجة الحالات الطبية، وضمان سرعة تقديم الخدمة، مع الحرص على عدم توقف العمل خلال فترة التطوير، كما قام الحضور بجولة تفقدية للمستشفى لمعاينة المنشآت المقرر العمل بها ضمن خطة التطوير.

وأعلنت وزارة التعليم العالي، أن مستشفى الطوارئ بقصر العينى التابع لجامعة القاهرة تستقبل 1300 مريض يوميا، و40 ألف مريض شهريا، وحوالى نصف مليون مريض سنويا وذلك من خلال الخدمة الطبية المقدمة عبر أقسام الاستقبال والطوارئ.