الرئيسية » أهم الأخبار » اعلان نتائج دراسة عن «تأثير السوفالدى على انتشار الأورام الكبدية» بمؤتمر طبي

اعلان نتائج دراسة عن «تأثير السوفالدى على انتشار الأورام الكبدية» بمؤتمر طبي

السوفالدي
السوفالدي - ارشيفية

تعقد الجمعية البحثية المصرية لأمراض الكبد والجهاز الهضمي، مؤتمرها السادس عشر الذى يبدأ غدًا الخميس، تحت عنوان تأثير مضادات الفيروسات “السوفالدى” علي انتشار الأورام الكبدية.

يشارك في المؤتمر رؤساء اقسام الجهاز الهضمي والكبد بالجامعات المصرية، ووفد من الجمعية الأردنية للجهاز الهضمي، ووفد من الجمعية الأفروآسيوية لأمراض الجهاز الهضمي والكبد “آماج”.

وقال الدكتور جمال شيحه أستاذ أمراض الكبد بجامعة المنصورة وعضو مجلس ادارة الجمعية البحثية لأمراض الكبد، أن البيانات المتعلقة بخطر الاصابه بسرطان الكبد بعد العلاج بالأدوية الجديدة لفيروس سي لا تزال محدوده وأحيانا متضاربة، وهناك دراسات تشير إلي ارتفاع لمعدل الاصابه بسرطان الكبد بعد أخذ المضادات الفيروسيه المباشره، في الوقت نفسه خلص آخرون إلى أن العلاج بادوية فيروس سي يقلل من خطر الإصابة بالسرطان الكبدي.

أضاف أن هذه الدراسات التي تمت في بعض دول العالم تمت بأثر رجعي على مجموعات صغيرة من المرضى، وبالتالي كان هناك حاجه لدراسة مستقبليه تشمل عدد كبير من المرضي الذين يعانون من التليف الكبدي، ويتم متابعتهم لمدة سنه واحد علي الأقل بعد تحقيق الشفاء من فيروس سي .

وتابع: هدفنا كان تحديد حالات الاصابه بالتهاب الكبد المزمن للمرضي الذين يعانون من تليف الكبد، بعد تحقيق استجابه فيروسيه مستدامه مع مضادات الفيروسات المباشره، فى مجموعه كبيره من المرضي ذات النوع الجيني الرابع مع فتره متابعه طويلة.

أضاف أنه سيقدم خلال المحاضرة التي سيلقيها في ثالث أيام المؤتمر، تقريرًا وافيًا عن نتائج دراسة كبري خلصت إلى أن علاج فيروس سي يحمي مرضي التليف من الاصابة بسرطان الكبد سيتم طرحه للنقاش خلال المؤتمر .