الرئيسية » أهم الأخبار » ” الحبل السري ” ومخاطر التفافه حول رقبة الجنين

” الحبل السري ” ومخاطر التفافه حول رقبة الجنين

 

كتبت : رحاب الخولي

كثيرًا ما نقرأ ونسمع عن الحبل السري وخطورة التفافه حول رقبة الجنين أثناء الحمل أو عند الولادة، وقد تصاب بعض السيدات بالخوف من هذا الأمر دون داعٍ.

لذا، تقول الدكتورة ” رضوى شاهين ”  نساء وتوليد،  أنه من المناسب أن نحاول معًا استعراض كل ما يمكن معرفته عن الحبل السري ووظيفته ومخاطر التفافه حول رقبة الجنين أثناء الحمل أو عند الولادة

ما هو الحبل السري وما هي أهميته؟

الحبل السري هو قناة التواصل التي تبعث بها الأم لجنينها غذاءه وتحمل عنه فضلاته فيتخلص منها جسم الأم، وهو ليس طويلًا على الإطلاق كما قد يظن البعض فهو لا يزيد في الغالب عن 50 سم والقطر حوالي 2 سم. يختلف تدفق الدم عبر الحبل السري حسب وزن الجنين وفي الغالب يعادل تدفقه 115 مل في كل دقيقة لكل كغ من وزنه.

تركيبه

ويحتوي الحبل السُري على شريانين ووريد واحد. يحمل الوريد الدم المحمل بنواتج التمثيل الغذائي من الجنين إلى المشيمة. ويحمل الشريانان الدم المحتوي على الأكسجين والمواد الغذائية والوارد من دم الأم إلى الجنين

وأثناء الولادة يقطعه الطبيب بمسافة تبتعد عن سرة المولود أو عن جسمه بما لا يقل عن 5 سم أو أكثر وتبقى بقاياه لأيام بعد الولادة ثم يسقط بعدها ويلتحم مكانه تمامًا ويبقى فقط آثاره وهي السرة، وهكذا تبدأ أعضاء المولود في العمل كالرئتين والكبد والكلى وغيرها.

التفاف الحبل السري حول عنق الجنين

تخاف العديد من الأمهات من حدوث تلك الحالة وقد تصاب بقلق شديد، والحقيقة أنه في غالب الحالات لا يُعد التفاف الحبل السري حول الجنين أثناء الحملل أمرًا خطيرًا، بالإضافة إلى أنه لا يحدث عند الولادة إلا في حوالي 20% من حالات الولادة الطبيعية.

أسباب التفافه حول عنق الجنين

يظن البعض أن تقلب الأم أثناء النوم هو ما يسبب التفاف الحبل حول الجنين، والحقيقة أن هذا أمر غير صحيح بتاتًا.

المسألة ترتبط بحركة الجنين داخل الرحم، لذا فحركتك لا دخل لها أبدًا بذلك. متابعتك عند طبيبتك الدورية خاصة في الشهور الأخيرة مهمة لأن فحص الرحم بالموجات الفوق الصوتية “السونار” يظهر حدوث ذلك لتستطيع الطبيبة تقرير ما إذا كانت حالتك ستستدعي الخضوع لولادة طبيعية أم قيصرية.

متى يشكل الأمر خطرًا؟

طالما ظل الجنين يتحرك بصورة طبيعية وتظهر دقات قلبه منتظمة فإن التفاف الحبل السري حول عنقه أثناء الحمل لا يُشكل أي خطر.أما أثناء الولادة فقد يصبح الخطر هو اختناق المولود وتوقف وصول الهواء للدماغ لبعض الثواني، لذا أعود فأؤكد أنه من المهم جدًا متابعة الشهور الأخيرة مع الطبيبة لمتابعة قلب الجنين والتأكد من انتظامه وكذلك التخطيط المناسب للولادة. وفي غالب الحالات، ما لم يكن لديك أنت أي مشكلات أخرى يمكنك الولادة بصورة طبيعية وقص الحبل السري بمجرد خروج رأس الجنين وتخليص عنقه حتى لا يحدث أي اختناق له، وهو ما يشكل الخطر الوحيد.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات