الرئيسية » أهم الأخبار » الصحة للنواب: ضبط متورطين في بيع أدوية منتهية الصلاحية وإعدام 23 مليون علبة

الصحة للنواب: ضبط متورطين في بيع أدوية منتهية الصلاحية وإعدام 23 مليون علبة

أكدت الدكتورة رشا زيادة – رئيس الإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة، أنه تم ضبط المتورطين في بيع الأدوية منتهية الصلاحية في بعض الأسواق علي الأرصفة والتي انتشرت صور لها مؤخرا علي مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وتم إعدام الكميات التي تم ضبطها، وإحالة المتهمين للنيابة.
جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، مساء اليوم السبت، لمناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائبة إيناس إبراهيم عبدالحليم، بشأن تداول أدوية مغشوشة تهدد حياة المواطنين، وطلب الإحاطة المقدم من النائب محمود حمدي أبو الخير، بشأن انتشار الأدوية منتهية الصلاحية وإعادة توزيعها وتعبئتها وبيعها.
وقالت الدكتورة رشا زيادة: “بمجرد انتشار الصور  علي موقع الفيس بوك لبيع أدوية منتهية الصلاحية في سوق إمبابة وغيرها، وتحركنا في نفس اليوم، ومباحث التموين نزلت وضبطت ناس وتبين أن هناك تاجر بيسرح وبيحرك الناس دي علي مستوي الجمهورية”.
وأوضحت أنه تم ضبط 250 نوع دواء متتهي الصلاحية في سوق الجمعة بامبابة، وكذلك تم ضبط كميات في إسكندرية، كما تم ضبط مخزن في الوادي الجديد لأدوية منتهية الصلاحية منذ 2011 و 2012، فيه كراتين أدوية، قائلة: “نبحث عن منبع طرح هذه الكميات، والرقابة شغالة طول الوقت ومستمرة، فهذه جرائم عنف علي المجتمع، ناس بلا ضمير، ولابد من مواجهتهم ومنع هذه الجرائم”.
وكشفت رئيس الإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة، عن ضبط نحو 23 مليون علبة دواء منتهية الصلاحية خلال الفترة الماضية، وتم إعدامها، داعية الجميع إلي إعمال الضمير سواء الصيدلي أو أي مواطن.
كما دعت إلي الإبلاغ عن المخالفات التي تحدث ليتم ضبط أي كميات أدوية مغشوشة أو منتهية الصلاحية، وكذلك طالبت بحملات لتوعية المواطنين، ومساعدة مجلس النواب تشريعيا لتغليظ العقوبات.