الرئيسية » أهم الأخبار » «الصيادلة» تخاطب «الهجرة» و«القوى العاملة» لحل أزمة 300 صيدلى بالسعودية

«الصيادلة» تخاطب «الهجرة» و«القوى العاملة» لحل أزمة 300 صيدلى بالسعودية

خاطبت النقابة العامة للصيادلة، وزارتي الهجرة والقوى العاملة، لحل أزمة الصيادلة المصريين العاملين بشركة تداوي في المملكة العربية السعودية.

وقالت النقابة العامة للصيادلة في بيان لها اليوم الاثنين على لسان الدكتور كريم بدر عضو لجنة إدارة نقابة الصيادلة أن النقابة أرسلت عدة خطابات لوزيرة الهجرة، ووزير القوي العاملة، وسفير الممكلة العربية السعودية بالقاهرة وسفير مصر بالسعودية حول أزمة الصيادلة المصريين العاملين بشركة “تداوي” السعودية وذلك لسرعة حل الأزمة .

وأشارت إلى أن النقابة تلقت الاستغاثات بشأن الصيادلة المصريين العاملين بشركة تداوي السعودية وأنهم يعانون أمورا كثيرة منها عدم الحصول على رواتبهم عن عدة شهور مضت مما يعرضهم وأسرهم للحاجة والضيق فضلا عن غموض مستقبلهم وعملهم.

وأضافت أن النقابة لن تتخلي عن رعاية أبنائها الصيادلة العاملين بالخارج وأن النقابة لن تتواني عن تقديم يد العون لأبنائها في اي مكان.

الجدير بالذكر أن هذا التحرك من قبل اللجنة التى تدير النقابة، جاء بعد أيام من تحرك وكيل نقابة الصيادلة فى مجلس النقابة الأخير للنقابة، الدكتور عصام عبد الحميد، والذى التقى وزيرى القوى العاملة والهجرة، لمطالبتهما بالتدخل لحل أزمة صيادلة تداوي.

ويعانى الصيادلة المصريين العاملين بشركة “تداوي” وعددهم يقارب 300 صيدلي، من عدم صرف رواتبهم ووقف التأمين الطبي لهم ولأسرهم من شهور، كما ترفض الشركة صرف مستحقات الذين أنهو عملهم مع الشركة، وتمنعهم من العمل بأماكن أخرى.