الرئيسية » أهم الأخبار » «الطبيب الفنان» .. «دكاترة» دخلوا عالم النجومية عن طريق الفن

«الطبيب الفنان» .. «دكاترة» دخلوا عالم النجومية عن طريق الفن

الفنان الطبيب يحي الفخراني

 

كتب – محمد أبوزيد:

رغم الفارق الشاسع بين مهنة الطب والفن، استطاع عدد كبير من الأطباء أن يصنعوا لمواهبهم طريقاً موازياً في حياتهم، بدخولهم إلى عالم الفن والنجومية، بعضهم ترك ممارسته للمهنة والآخر ظل متشبثا بها، وفريق جمع بين الإثنين فى وقت واحد، واستطاعو تطوير مواهبهم، ليمنحهم الجميع لقب “الطبيب الفنان”.

يحي الفخراني:

الفخراني يعد أحد أشهر الأطباء في تاريخ السينما المصرية، تخرج من كلية الطب جامعة عين شمس عام 1971، وشارك خلال دراسته فى فرق مسرحية جامعية، بدأ رحلته مع عالم الفن مبكرا، عقب شهور قليلة من التخرج ليقدم السهرة التليفزيونية “الرهان” ثم مسرحية “آخر كرم” و”مسلسل “أيام المرح” عام 1972.

حصل الفخرانى على  وظيفة في عيادة التلفزيون، فتعرّف من خلالها إلى المخرجين والممثلين وكان قريباً من أجوائهم، وبعد عامين فقط، استطاع الحصول على دور رئيسي  في مسلسل “الرجل والدخان”، الذي أخرجه يحيى فاضل، و كانت انطلاقته الحقيقية فى عام 1987 في مسلسل “ليالي الحلمية”، الذي حقق نجاحا باهرا آنذاك، وبات علامة فارقة في عالم الدراما التلفزيونية.

واصل الفخرانى مشواره الفنى على مدار أكثر من 43 عاما مقدما شخصيات خالدة فى تاريخ السينما منها سليم البدرى فى “ليالى الحلمية” وبشر عامر عبد الظاهر فى “زيزينيا”، وحمادة عزو بمسلسل “يتربى فى عزو”، وشيخ العرب همام فى المسلسل الذى يحمل الاسم نفسه.

عزت أبو عوف:

لم يكن عزّت أبو عوف، على ما يبدو، مُحبـّاً لمهنته الأساسية كطبيب، إذ اتّجه بعد تخرّجه إلى الغناء، وأسّس فرقة مع أخواته عام 1979، لكنّه ترك الموسيقى ولجأ إلى التمثيل في التسعينيات، وبدأ بتجسيد بعض الأدوار الثانوية، قبل أن يحصل على أدوار بارزة، كان أولها في فيلم “عيش الغراب” عام 1979، ثم فيلم “اضحك الصورة تطلع حلوة” عام 1998 مع النجم أحمد زكي، وبعدها سطع نجمه في عالم السينما والتلفزيون.

فؤاد خليل:

تخرّج الدكتور، فؤاد خليل، من كلية طب الأسنان عام 1961، لكنّه ظلّ وفياً لهوايته التي مارسها منذ الطفولة، ورغم أن ظهوره كان دائماً في أدوار مساعدة، إلا أنّ هذا لم يمنعه من أن يطبع بصمته في ذاكرة السينما، فقد استطاع أن يخلق لنفسه قالبه الكوميدي الخاص والمختلف، وترك خلفه 180 عملاً بين مسرحيات وأفلام، قبل أن توافيه المنية عام 2012.

سمير الملا:

بدأ مشواره الفني أواخر السبعينيّات، وظهر في أكثر من 30 عملاً، لكنّه ما زال إلى يومنا هذا يواصل عمله في المجالين، وبنجومية أكبر في الطبّ، حيث أنه لم يترك  مهنته يوماً، بل كان يحبّ تجسيدها دائما في أدواره التليفزيونية

 محمد كريم:

استطاع الممثل الشاب، محمد كريم، أن يوفّق بين موهبته ودراسته، فتخرّج من كلية الطب وواصل مشواره الفني، بدأ بأدوار صغيرة قبل أن يحصل على فرصته عام 2007 مع المخرج خالد يوسف، الذي قدّمه في أدوار حقّقت له شهرة أكبر، ثم دخل مجال التقديم التلفزيوني وقدّم برنامج “ذا فويس.

 

أحمد جمال:

أحمد جمال، خريج كلية الصيدلة جامعة طنطا، ذاع صيته منذ اشتراكه كمطرب في برنامج اكتشاف المواهب أراب آيدل، وحصوله على المركز الثاني، بعدها حاز على انتباه الملحنين مثل عمار الشريعي وهاني مهنا ومحمد الحلو، وبدأ مشوراه الفنى.

التحق جمال بكلية الصيدلة جامعة طنطا تنفيذاً لوصية والديه وجده، حيث كان جده يناديه منذ صغره بلقب الدكتور، ولم تكن فقط رغبة والديه، بل كان أحمد يعشق الصيدلة منذ صغره حيث كان يلفت أنظاره تركيبات الأدوية وتثير فضوله، وحتى أنه عندما كان في الثالثة عشر عمل فى أحد الصيدليات.

كريم فهمي:

اشتهر الفنان كريم فهمي بأعماله التي يؤديها، مثل “حسن وبقلظ”، و”سكر مر”، و”هاتولي راجل”، وكذلك الأعمال التي ألفها، مثل أفلام “مستر آند مسيز عويس”، و”بيبو وبشير”، وكتب سيناريو “أوضتين وصالة”.

وتخرج كريم في كلية طب الأسنان، ومازال يمارس مهنته رغم دخوله عالم التمثيل، ويرى أنه لا يوجد تعارض بينهما، وهو شقيق الفنان أحمد فهمي.

سهر الصايغ:

جذبت الفنانة سهر الصايغ انتباه المتابعين من خلال أدوارها التي قدمتها مع الفنانة يسرا، في مسلسلي “في أيد أمينة”، و”خاص جدًا”، وكذلك في “الحارة”، مع تذكر الجميع لعبها دور أم كلثوم في فترة طفولتها، مع الفنانة صابرين عام 1999.

وتخرجت الفنانة سهر في كلية طب الأسنان، ورغم ذيوع صيتها في الوسط الفني إلا أنها لا تزال تمارس مهنتها، وتقول إنها تمارس حياتها بشكل طبيعي، دون وجود أي صعوبات في الأمر.

باسم يوسف:

تخرج باسم يوسف من كلية الطب عام 1998 وتخصص في جراحة القلب والصدر، بدأت رحلته بعيده عن مهنة الطب حيث كان يقوم بتصوير مقاطع فيديو لنفسه في برنامج كوميدي ساخر، ويقوم بالترويج لها على موقع الفيديو، “يوتوب”، عام 2011، بعدها لمع نجمه فى سماء التليفزون ، وقدم برنامجه الساخر برنامج البرنامج الذى أستحوذ على مشاهدة الكثيرين فى العالم .