الرئيسية » أهم الأخبار » المرض البطني و” الغلوتين ” والمفهوم الحقيقي

المرض البطني و” الغلوتين ” والمفهوم الحقيقي

 

كتبت : رحاب الخولي

هناك مصطلحات طبية نسمعها بين الحين والآخر، دون تفهم معناها، مسببة أمراض صحية مختلفة، وحرصا من “دكتور  نيوز ” لكى تصل المعلومة الطبية ويكون لدى المواطنين ثقافة حولها، نبدأها بمصطلح ” الغلوتين “، الذي يسبب بعض الحساسية للجسم، فقد أثبتت الدراسات أن  حوالي شخص واحد من بين 113 شخصا في الدول المتقدمة لديهم حساسية ضد الغلوتين المصابون بالداء البطني لا يمكنهم هضم الغلوتين بسهولة.

” الغلوتين “هو مركب بروتيني، عبارة عن خليط من مادتي الغلوتنين والغليادين، وهي تشكل 80 % من البروتين المحتوى في بذرة القمح، ويتواجد بنسب معينة في دقيق القمح.

ويوجدالغلوتين في الشوفان والشعير و السميد ومعظم انواع الحبوب.

أما الأغذية لا تحتوي على الغلوتين : الذرة . الرز . دقيق الذرة , نشأ الذرة , البطاطا , الفواكه , الخضراوات , الحليب , اللحوم بأنواعها بدون إضافة مشتق للقمح معها, البيض و  الزيوت.

والمرض البطني أو عدم تحمل دخول أطعمة للمعدة، من أهم علاجه كما تقوله الدكتورة سامية السيد، استشاري باطنة، هو الاستبعاد عن الغلوتين بالكامل أو مؤقتا من الطعام.

” المرض البطني “، هو اعتلال معوي ذاتي المناعة يظهر غند الأشخاص الأكثر عرضة وراثيا، وهوناجم أيضا من ابتلاع أجزاء بروتينية موجودة في ” الغلوتين “.

أضرار الإصابة

1-   ضمور في الأمعاء الدقيقة

2-   تلف ” الزغابة “

3-   سوء امتصاص الغذاء، وخصوصا الكالسوم وحمض الفوليك.

أعراض الإصابة بـ ” الداء البطني “.

1-   سوء الامتصاص المعوي.

2-   الاسهال المزمن.

3-   وقف النمو

4-   فقدان الشهية

5-   انتفاخ البطن

عند تشخيص المرض، يمكن ملاحظة 50 % من المصابين الراشدين، يظهرون أعراضا غير معوية، ولن تفسر بأنها ” مرض بطني” .

 

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات