الرئيسية » أهم الأخبار » النار تحت الرماد .. اشتعال الأزمة من جديد داخل نقابة الصيادلة

النار تحت الرماد .. اشتعال الأزمة من جديد داخل نقابة الصيادلة

 

من جديد  اشتعلت الأزمة التى لم تهدأ، بين طرفى الصراع داخل نقابة الصيادلة، وخرج كل طرف يتهم ويهدد الطرف الأخر.

فأعضاء مجلس نقابة الصيادلة المعارضين للنقيب، نشروا أمس فيديو يوضح قيام بعض أنصار النقيب بقطع أسلاك كاميرات المراقبة المثبتة داخل النقابة، وذلك خلال أحداث يوم الأحد الماضى، التى شهدت اشتباكات بين الجانبين داخل النقابة.

وتحدث كلًا من الدكتور عمرو زكريا والدكتور هيثم عبد العزيز، عن ماوصفوه بأحداث بلطجة ودخول أقارب النقيب للنقابة، واتهموا أنصار النقيب من الصيادلة والصيلانيات بالمشاركة فى هذا الأمر.

وعلى الطرف الأخر كتب نقيب  الصيادلة الدكتور محي عبيد عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، مهددًأ بنشر كل تفاصيل الأحداث التى شهدتها النقابة مؤخرًا.

وقال إنه سيفضح من وصفهم بالمتآمرين على النقابة بدعم من جهات خارج النقابة، وأنه سيسرد كل تفاصيل ما وصفها بالمؤامرة بالمستندات.

وأضاف النقيب أن أعضاء المجلس منعوه من تنفيذ الحكم القضائى الصادر لصالحه بإلغاء قرار مجلس النقابة بإيقافه، مرتين يوم الخميس قبل الماضى ويوم الأحد الماضى.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات