الرئيسية » أهم الأخبار » الوزيرة تعرض على رئيس الوزراء مساواة العاملين بالصحة ببورسعيد بمنظومة التأمين الصحى
وزيرة الصحة خلال الاجتماع

الوزيرة تعرض على رئيس الوزراء مساواة العاملين بالصحة ببورسعيد بمنظومة التأمين الصحى

زارت وزيرة الصحة والسكان، د. هالة زايد محافظة بورسعيد اليوم الأربعاء، لمتابعة أعمال منظومة التأمين الصحى الشامل التى بدأ العمل بها بالمحافظة.

وقال الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي للوزارة، إن الوزيرة عقدت اجتماعاً مع ممثلي المستشفيات والإدارات غير المُنضمة لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد ومنهم ممثلو مستشفى حميات بورسعيد، حيث ناقشت معهم خطة وآليات العمل خلال الفترة القادمة، لانتقالهم التدريجي للمنظومة الجديدة.

وأشارت وزيرة الصحة والسكان إلى أنها قامت بعرض مذكرة على دولة رئيس الوزراء بشأن مساواة العاملين بوزارة الصحة بالمنشات الطبية غير المُنضمة للمنظومة الجديدة ومنها: مستشفى حميات بورسعيد، إدارة الشئون الوقائية، والحجر الصحي، والعلاج الحر والتراخيص، ومكاتب الصحة، والتفتيش الصيدلي، والتفتيش المالي والإداري.. وغيرها من الإدارات التابعة لمديرية الشئون الصحية ببورسعيد، بنظرائهم العاملين بالمنظومة الجديدة للتأمين الصحي، من حيث المستحقات المالية وفقاً لمعايير تقييم الأداء، مؤكدةً حرصها على المساواة بين كافة العاملين بالمنظومة الصحية، مشددةً على تقديم أفضل خدمة صحية للمواطنين.

وأضاف أن وزيرة الصحة والسكان أكدت حرص الوزارة على تطوير كافة المنشآت الطبية والخدمات الصحية غير المُنضمة للمنظومة الجديدة، لتصبح على نفس مستوى الخدمات الصحية المقدمة بالمنظومة الجديدة وذلك بكافة المحافظات التي سيتم تطبيق المنظومة بها، كما وجهت الوزيرة بميكنة الخدمات الصحية الوقائية، وبرامج صحة البيئة، وكافة الخدمات الصحية التي تقع خارج نطاق الخدمات الصحية التأمينية، بما يساهم في إحداث تناغم بين الخدمات الصحية التي تقدمها الوزارة والخدمات التي يقدمها التأمين الصحي الشامل الجديد.

كما عقدت وزيرة الصحة والسكان اجتماعاً مع الإدارة الهندسية بالوزارة وممثلي وزارة الإنتاج الحربي، بمقر هيئات التأمين الصحي الشامل الجديد، وذلك لمناقشة وبحث تطوير وحدات ومراكز الرعاية الأولية بمحافظات المرحلة الأولى لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد.

ومن جانبه أشار” السبكي” إلى أنه تمت مناقشة إسناد 16 وحدة ومركز رعاية أولية بمحافظة الإسماعيلية للتأهيل لمنظومة التأمين الصحي، باعتبارها إحدى محافظات المرحلة الأولى للتطبيق، موضحا أن الوزيرة شددت على مراعاة كافة معايير الجودة، والالتزام بالأكواد العالمية للبناء، وفقاً لمعايير هيئة الاعتماد والرقابة الصحية” إحدى هيئات التأمين الصحي الشامل الجديد.