الرئيسية » أهم الأخبار » تجديد حبس طبيب المحلة المزيف 15يوما على ذمة التحقيقات

تجديد حبس طبيب المحلة المزيف 15يوما على ذمة التحقيقات

قرر قاضي معارضات محكمة جنح مركز المحلة، تجديد حبس المتهم”مصطفى.ا” حاصل على ثانوية عامة، لقيامه بانتحال صفة طبيب وإجراء عمليات جراحية لعدد من المرضى، والنصب والاحتيال على اخرين بحجة توظيف اموالهم فى تجارة الاجهزة الطبية، 15يوما على ذمة التحقيقات، بتهمة النصب والاحتيال وانتحال صفة طبيب.
وكشفت تحقيقات النيابة العامة، التى يجريها مصطفى مدحت وكيل نيابة مركز المحلة، بإشراف خالد عابدين رئيس النيابة، عن قيام المتهم بإجراء عمليات جراحية لضحاياه منها إجراء عملية بتر لإصبع القدم اليمنى للمجنى عليها “عزة.ع” داخل مستشفى أبو العزم التخصصى.
كما قام المتهم، بإجراء عملية للضحية “سارة.ا” من قرية محلة أبو على مركز المحلة، بمستشفى أبو العزم التخصصى.
كما تقدم المواطن محروس الأشقر، من قرية العامرية مركز المحلة، ببلاغ امام النيابة العامة ضد المتهم يتهمه بإجراء عملية “ناسور شرجي” له منذ عامين.
وناقشت النيابة العامة، المقدم وليد فايد رئيس قسم مكافحة جرائم الأموال العامة، حول التحريات فى القضية وظروف ضبط المتهم، وأكدت التحريات صحة الوقائع، وقيام المتهم بإجراء العمليات الجراحية للمرضي، والنصب والاحتيال على مواطنين والاستيلاء على اموالهم.
كما كشف رئيس مباحث الاموال العامة، فى المناقشة عن قيام احد جيران عيادة المتهم بشارع العباسي، أن المتهم استأجر العيادة من الدكتور عبد الرحمن سلام والذي يعمل بالخارج، كعيادة خاصة به، وقام بوضع لافتة باسمه وكان يقوم بإجراء الكشف الطبي على المرضي.
وكانت بلاغات قد تعددت امام المقدم وليد فايد، رئيس قسم الأموال العامة بمديرية أمن الغربية من عدد من الضحايا بقيام الطبيب المزيف بالنصب عليهم والاستيلاء على أموالهم لتوظيفها فى شراء معدات طبية مقابل مبالغ مالية.
وانتحل المتهم صفة مدرس مساعد بكلية الطب جامعة الزقازيق، رغم حصوله على الثانوية العامة فقط، وإجراء العديد من العمليات الجراحية للمرضى داخل مستشفيات خاصة.
وبعرض المعلومات على اللواء طارق حسونة، مدير أمن الغربية، قرر سرعة ضبط المتهم، وتم ضبط المتهم بعد إعداد كمين له، وعثر بحوزته على بعض المستندات منها تذاكر دخول مستشفيات وروشتات علاج وصور لعيادة باسمه.
وتوصل التحريات لقيام المتهم بإجراء عمليات جراحية بعدد من المستشفيات لعدد كبير من المرضى واتهامه بالنصب والاحتيال وتوظيف الأموال، كما تبين أن المتهم سبق اتهامه فى 3 قضايا نصب ومطلوب ضبطه فى قضيتى توظيف أموال وانتحال صفة، وصادر ضده حكم بالحبس سنة فى قضية نصب، وبمواجهته بالتحريات اعترف تفصيليا بارتكابه للواقعة وحصوله على أموال من الضحايا، وقيامه بإجراء عمليات جراحية للمرضى رغم عدم حصوله على شهادة من كلية الطب.
وأفادت نقابة الأطباء أن المتهم غير مقيد بجداول النقابة وغير مصرح له بمزاولة المهنة، وتم إخطار إدارة العلاج الحر بمديرية الصحة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده، وبعرضه على نيابة مركز المحلة، وأصدرت النيابة قرارها المتقدم، وقرر قاضي المعارضات تجديد حبسه 15يوما على ذمة القضية.