الرئيسية » أهم الأخبار » تعرف على ستة أسباب للأرتيكريا المزمنة

تعرف على ستة أسباب للأرتيكريا المزمنة

تعتبر الأرتيكريا المزمنة من المشاكل المؤرقة جداً للمريض حيث ثؤثر على حياته ونشاطاته اليومية ونومه والعلاج بمضادات الهستامين يهدئ الحالة ولكن لاينهيها، وبالتالى يتنقل المريض بين الأدوية المختلفة دون فائدة نهائية.
وهى مشكلة مؤرقة للطبيب أيضاً لأن العلاج الأساسى هو معرفة السبب والتخلص منه، وهى مشكلة صعبة نظراً للمدى الواسع للعوامل المسببة للمرض.
ويمكن تلخيص الأسباب فى الآتى:
١ – أسباب نفسية مثل التوتر المزمن والحياة الغير مستقرة والإحساس بالذنب.
٢ – الأدوية وأهمها الأسبرين وبعض المواد المخدرة مثل الكودايين والمورفينات ومشتقاتها.
٣ – المواد الحافظة وهى منتشرة بكثرة فى الأغذية المعلبة والجاهزة وأهمها البنزوات والتترازين، وتلعب دور هام فى أسباب الأرتيكريا المزمنة بطريقة مباشرة أحياناً وغير مباشرة بزيادة إستعداد الجسم للمواد الأخرى .
٤ – الأمراض المعدية المزمنة التى قد تكون بكتيرية مثل إلتهابات الجيوب الأنفية المزمنة والأسنان والصدر والحويصلة المرارية والقولون …الخ.
وقد تكون فطرية مثل الإصابة بفطر المونيليا وأخيراً قد تكون بسبب طفيليات الأمعاء مثل الأسكارس والأنكيلستوما.
٥ – الأمراض العامة مثل زيادة نشاط الغدة الدرقية والفيروسات الكبدية ومرض الذئبة الحمراء .
٦ – أسباب غير معروفة يصعب التعرف عليها بدقة فى البيئة المحيطة مثل حبوب اللقاح والأبخرة والروائح المختلفة.

د. حاتم غريب

استشارى الأمراض الجلدية ودكتوراه أمراض الذكورة

تعليقات الفيس بوك

تعليقات