الرئيسية » أهم الأخبار » حسام موافي:  أحترم الأقدمية فى العمل على عكس الجيل الصاعد من الشباب.. فيديو
مستشفى القصر العينى - ارشيفية

حسام موافي:  أحترم الأقدمية فى العمل على عكس الجيل الصاعد من الشباب.. فيديو

قال الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، إنه تعلم على يد الدكتور جلال السعيد، رئيس قسم القلب الأسبق بطب القصر العيني.

وأضاف موافي خلال تقديمه برنامج «ربي زدني علما»، على قناة صدى البلد: «الدكتور جلال السعيد أحد مؤسسي جمعية القلب المصرية، أكبر من له الفضل علي، وتسلمني وأنا طالب، وعلمني أن أدرس مجانا»، متابعا: «أستاذ علم أجيال، درس لنا القلب والقسطرة، وأفضل من كان يستخدم السماعة في الكشف.. كما أنه علمني وعلم ابني».

وتابع موافي: «الدكتور جلال السعيد كانت له مقولة شهيرة وهي: أنا عايز طالب بيفكر مش بيفتكر.. فقد كان يعتمد على الفهم وليس الحفظ والتلقين».

قال الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، إن عدم الاختلاف بين أعضاء قسم طب الحالات الحرجة في القصر العيني هو سر نجاحه.

وأضاف موافي «عدم الاختلاف سر نجاح قسم الحالات الحرجة.. وكنت أحترم الأقدمية على عكس الجيل الصاعد من الشباب»، متابعا: «الدكتور شريف مختار صاحب فكرة طب الحالات الحرجة في مصر، تعلمنا منه الكثير، وتوليت بعده رئاسة القسم».

 

أشاد الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، بأساتذه من الأطباء اللذين تعلم على أيدهم.

وقال موافي إن الدكتور حسن حمدي، أستاذ علم وظائف الأعضاء، لن يتكرر، متابعا: «حب الطلبة له كان أمر لافت، وكانت له أسرة باسمه في كلية القصر العيني.. وهو أحسن من درس الفيسيولوجي في مصر».

كما أشاد موافي بأستاذه الدكتور عبدالعظيم رفعت، وعنه قال: «ألف كتاب في الجراحة من جزئين نتحدى به الأجانب.. وكان الطلبة المصريون يفضلون دراسة كتاب أجنبي عن كتابه لشدة تعقيده وإتقانه».

كان كذلك الدكتور أحمد شفيق أحد المؤثرين في شخصية الدكتور حسام موافي، وعن قال: «كان له مدرسة خاصة، وكنت أخاف منه لأنه كان دائما يسأل في المحاضرة السابقة».