الرئيسية » أهم الأخبار » خلال جولتها بالمركز القومي لنقل الدم.. “زايد”: تطوير ثلاثة بنوك للدم ودعم سياسي لمشروع تجميع البلازما

خلال جولتها بالمركز القومي لنقل الدم.. “زايد”: تطوير ثلاثة بنوك للدم ودعم سياسي لمشروع تجميع البلازما

أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، عن دعم القيادة السياسية لمشروع تصنيع وتجميع البلازما، ومن ثم الاعتماد عليها محليًا، وأكدت وزيرة الصحة، خلال تفقدية لها بالمركز الاقليمي لنقل الدم، اليوم الأربعاء، أنه يتم إنشاء مراكز تجميع بلازما الدم وفقا للمعايير العالمية، خاصة أن المنتج أحد مشتقات الدم الذي سيتم استخراجه من البلازما يتم استيراده من الخارج، مؤكدة أنه نوع من الصناعة معقدة ولا يوجد أي دولة تستطيع أن تنجح فيها.

وأكدت هالة زايد أن الدعم السياسي شجع على مراحل تنفيذ مشروع إنتاج البلازما، لافتة إلى وجود 28 مركزًا إقليميًا لخدمات نقل الدم، أهمها العجوزة والعباسية ودار السلام، مضيفة أنه يجرى إنشاء مراكز تجميع بلازما الدم وفقًا للمعايير العالمية من البلازما التى يتم استيراده من الخارج.

وقالت: “إن جميع مراكز نقل الدم التابعة لوزارة الصحة حاصلة على الاعتماد الدولى، وتضم فرقًا مدربة على أعلى مستوى”، لافتة إلى أن مشتقات الدم منها حقن “الانتى ار اتش” وعوامل التجلط لمرضى “الهيموفليا” وأمراض الدم جميعها يتم استيرادها من الخارج، وأوضحت أنه خلال يناير القادم سيتم الانتهاء من تطوير 3 بنوك الدم في دار السلام والعباسية والعجوزة، والمرحلة القادمة تشهد دخول صناعة مشتقات الدم والتعرف على كيفية الصناعة داخل مصر.

ونوهت وزيرة الصحة إلى أنه توجد شبكة إلكترونية تربط بين مراكز نقل الدم وتوضيح المخزون الاستراتيجى بها ونقل أى كميات يتم الحاجة إليها فى الحوادث والأزمات وربط المراكز الفرعية بالمركز الإقليمى.

وأوضحت أنه سيتم معرفة كيفية الصناعة من دول أمريكا في تجميع البلازما وتكون المرجعية منظمة الصحة العالمية لاعتماد المنتج النهائي من منظمة الصحة العالمية، وكذلك توفير اختبارات الدم وفقا لمعايير منظمة الصحة العالمية.

وكانت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، في زيارتها التفقدية، للمركز الإقليمي لنقل الدم بالعباسية، ومن المقرر التوجه إلى المركز القومي لنقل الدم الرئيسي “السويسري” داخل شركة “فاكسيرا” بالعجوزة، وذلك بهدف الوقوف على الخدمة المقدمة ووضع خطة لتطوير مراكز نقل الدم لتقديم خدمات أشمل للمريض المصري.