الرئيسية » أهم الأخبار » دراسة.. الحقن المجهري يصيب الحامل بهذا المرض الخطير

دراسة.. الحقن المجهري يصيب الحامل بهذا المرض الخطير

أثبتت دراسة علمية حديثة أن النساء اللائى يخضعن لعلاج الخصوبة معرضون للإصابة بقصور القلب المرتبط بالحمل.
وأكد الباحثون القائمون على الدراسة أن ضيق التنفس وتورم الساقين والاستيقاظ في الليل للتبول علامات تحذيرية من قصور القلب المرتبط بالحمل والذى يسمى اعتلال عضلة القلب حول الولادة.
وأوضحت الدراسة أن النساء اللاتي أجروا عمليات حقن مجهري يجب مراجعة طبيبهن على وجه السرعة إذا كانت لديهن أعراض قصور القلب.
واعتلال عضلة القلب يجعل القلب متضخمًا وضعيفًا في أواخر الحمل أو بعد الولادة.
وكشفت نتائج الدراسة أن خطر قصور القلب يزداد خمس مرات لدى النساء اللائي يخضعن لعلاج الخصوبة.
وقال أحد الباحثين القائمين على الدراسة: “من الصعب للغاية التمييز بين الإضطراب الطبيعي أثناء الحمل وأعراض قصور القلب، لكن تظهر دراستنا أن خطر قصور القلب أعلى بخمس مرات لدى النساء اللائي يخضعن لعلاج الخصوبة، لذا يجب أن يدركن أن هذا الانزعاج قد لا يكون طبيعياً، وغالباً ما يتم تشخيص قصور القلب بعد فوات الأوان”.
ونصحت الدراسة النساء اللاتى خضعن للحقن المجهرى بإجراء فحوصات القلب بما في ذلك فحص القلب بعد الولادة.