الرئيسية » أهم الأخبار » دمج مستشفى سعاد كفافي فى منظومة المستشفيات الجامعية والسماح لها بتدريب “أطباء الامتياز”

دمج مستشفى سعاد كفافي فى منظومة المستشفيات الجامعية والسماح لها بتدريب “أطباء الامتياز”

قرر المجلس الأعلى للجامعات السماح لخريجى كلية الطب البشرى بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا  بقضاء فترة 6 شهور من الامتياز للأطباء الحاصلين على درجة البكالوريوس نظام 6 سنوات وقضاء مدة سنة كاملة للأطباء الحاصلين على درجة البكالوريوس ( بالنظام التكاملى الحديث وهو نظام الخمس سنوات ) بمستشفى سعاد كفافى الجامعى التابع للجامعة واحتساب هذه المدة من فترة الامتياز التى تعتبر جزءا لا يتجزأ من اكتمال عملية التخرج لطلاب كليات الطب البشرى ، حيث تم اعتماد مستشفى سعاد كفافى كمستشفى تعليمى مؤهل للقيام بهذه المهمة، بحيث يقوم الطلاب بعد ذلك باستكمال بقية المدة فى إحدى الجامعات الحكومية.
صرحت بذلك الدكتورة فوزية أبو الفتوح عميد كلية الطب البشرى ورئيس مجلس إدارة مستشفى سعاد كفافى الجامعى وأضافت أن تلك الفترة من التدريب سوف تعطى لخريجى كلية الطب بالجامعة فرصة تدريب بالمستشفى، حيث سيتم تعيين أوائل الدفعات بها مع منحهم فرصة التدريب بشكل كامل على أرض الواقع وذلك فى إطار خطة الجامعة التى تستهدف تجهيز طلاب كلية الطب البشرى بالمستشفى وإعدادهم لسوق العمل فيما بعد بما يلائم وظيفته المستقبلية كطبيب تم تدريبه على أكمل وجه ووفق أحدث ما وصل إليه العلم فى مجالات الطب المختلفة مما ينعكس بشكل إيجابى عليهم من حيث منحهم الثقة التامة للانخراط فى سوق العمل بشكل عملى ، خاصة أن المستشفى تمنحهم الفرصة الكافية للتعامل مع المرضى وتأهيلهم لتحمل المسئولية كأطباء متميزين بعد تخرجهم وحلف القسم الطبى المهني.
وأشارت الدكتورة فوزية إلى أن سماح المجلس الأعلى للجامعات للخريجين من كلية الطب بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا لقضاء نصف مدة تدريب الامتياز بمستشفى سعاد كفافى الجامعى يعكس مدى كفاءة التدريب الإكلينيكى بالمستشفى والذى يرجع إلى تبنى الجامعة فكر التطوير الدائم لأقسام المستشفى من حيث الكوادر الطبية المتميزة وتوفير الأجهزة والتقنيات الحديثة والمتطورة التى تضمن تقديم خدمة طبية متميزة وعلى مستوى عال من المهنية، خاصة أن التدريب بالنسبة للخريجين يعد خطوة إلزامية وضرورية لاستخراج ترخيص مزاولة مهنة الطب .
والجدير بالذكر أن أهمية قرار المجلس الأعلى للجامعات تتمثل فى أنه كان من قبل لزاماً على خريجى كلية الطب قضاء فترة تدريب الامتياز بالكامل فى إحدى مستشفيات كليات الطب الحكومية مما يجعل هذا القرار بمثابة نقلة نوعية فى طريق دمج مستشفى سعاد كفافى الجامعى ضمن منظومة المستشفيات الجامعية المصرية وتكليلاً لجهود خطة طموحة يتم تنفيذها بشكل تدريجى تستهدف الوصول إلى السماح للخريجين بقضاء فترة تدريب الامتياز بالكامل بمستشفى سعاد كفافى الجامعي.