الرئيسية » أهم الأخبار » د. أحمد فاروق يكتب: استغاثة لرئيس الجمهورية .. متى تُقال وزيرة الصحة

د. أحمد فاروق يكتب: استغاثة لرئيس الجمهورية .. متى تُقال وزيرة الصحة

استغاثة الى رئيس الجمهورية
متى تقال وزيرة الصحة التى استعدت الجميع و أصبحت حملا على الحكومة
لم تكن هذه هى المرة الأولى التى تتهكم على صيادلة مصر وتقلل من شأنهم فمن عدة شهور وأثناء أزمة التكليف طالبتهم بأن يمكثوا فى الشارع ووقتها تصدت لها النقابة وبعد مفاوضات شاقة تم تكليف جميع الصيادلة وبالامس تتهكم على الصيادلة فى بورسعيد مرة أخرى وتتجاهل دورهم المحورى فى المنظومة الصحية والطبية والدوائية لتخلق أزمة جديدة مرة أخرى…
سيادة الرئيس أن الوزيرة التى استعدت الأطباء قبل هذا وكانت سببا رئيسيا فى استقالات جماعية بعشرات الآلاف فى وزارة الصحة لتخلق للحكومة اكبر أزمة عجز فى الأطباء فى تاريخ المهنة ومن قبلها استعدت وتحدت مجلس نواب الشعب الذى استدعاها عشرات المرات فلم تستجيب له إلا مرات محدودة لم تتعدى اصابع اليد الواحدة لتخلف من ورائها عشرات المشاكل الصحية الكبرى لتستوجب وفورا
اقالة وزيرة الصحة
سيادة الرئيس أن الوزيرة التى تركت مستشفيات الشعب بدون خدمات ولا مستلزمات طبية لنرى لأول مرة المستشفيات الكبرى تستجدى الشاش والقطن والسرنجات لتستوجب فورا #اقالةوزيرةالصحة
سيادة الرئيس أن الوزيرة التى تخلق كارثة كل فترة وتهاجم قطاعا طبيا يفوق ربع مليون صيدلى وهى تجهل بطبيعة عملهم وبأهمية دورهم وتتناسى ان الصيادلة هم من تحملوا وحدهم حملة سيادتكم لعلاج الشعب المصرى من مرض فتك بعشرات الأجيال وهو فيروس سى …تجاهلت أن الصيادلة كان أول من يتعاملون مع المريض واخر من يتعاملون معه وتحملوا فوق طاقتهم لإنجاح أكبر حملة طبية فى الشرق الأوسط بأكمله ….تجاهلت كل ذلك عن عمد وقصد برغم أن الصيادلة قدموا النموذج الأنجح والاعظم التى تتفاخر به نفسها فى كل المناسبات والمراسم الطبية…لذلك فقد ان اوان
اقالة وزيرة الصحة
سيادة الرئيس أن الوزيرة التى تتعمد إثارة الفتنة وتتعدى على تقاليد المجتمع وخصوصيته التى حرصتم دوما على حمايتها.. وتهدد الصيدلانيات من لبس الطرح الطويلة أو الحجاب وتهدد كل صيدلى بقولها ليس هناك مجال للتخين فهى لا تصلح لقيادة منظومة طبية تجهل بمفرداتها وأعضائها ومكوناتها ووجب فورا اقالتها…
سيادة الرئيس تلك استغاثة عاجلة من ربع مليون صيدلى سبقتها استغاثات من مئات الآلاف من الأطباء وقبلهم مئات من نواب الشعب ….ونحن نعلم انك لا تقبل بظلم ولن ترضى بإهانة منظومة طبية كاملة من وزيرة افتقدت إلى أقل درجات اللباقة ….وفقكم الله لصالح البلاد والعباد

صيدلى أحمد فاروق شعبان
عضو مجلس نقابة صيادلة مصر
والأمين العام السابق لصيادلة مصر