الرئيسية » أهم الأخبار » د. محمد القاضي يكتب: عن أسعار العلاج الجديدة فى المستشفيات المسمى نموذجية

د. محمد القاضي يكتب: عن أسعار العلاج الجديدة فى المستشفيات المسمى نموذجية

الدكتور محمد القاضى

 

إن صح الخبر !؟

فسوف ننتظر السنين حتى يشعر متلقى ومقدمى الخدمة بالتحسن فى “أداء” الخدمات الصحية والعلاجية ويتناسب مع أجورهم والدخل الشهرى لهم!؟

تم نشر خبرًا عن اسعار العلاج الجديدة فى المستشفيات المسمى نموذجية

وجاءت التسعيرة كالآتى:

1- المريض غير القادر المحول من وحدة صحية ضمن برنامج تكافل وكرامة يتم علاجه مجانًا.

2- المريض غير المحول من وحدة للرعاية الأولية يسدد رسمًا قدره 10 جنيهات فقط.

3- المرضى القادرين المحولين من وحدة صحية يسدد رسم قدره 20 جنيهاً.

4- المريض القادر غير المحول من وحدة صحية يسدد رسمًا قدره 50 جنيهًا.

ويتم الاسترشاد بتسعيرة الخدمات بلائحة منظومة التأمين الصحى الشامل الجديد، كما يتم صرف الحوافز للطاقم الطبى من صندوق تحسين خدمة المستشفى.

★ هل فى نظرك هيضطر معظم المواطنين :-

– فى الانضمام إلى برنامج ” تكافل وكرامة ” عن طريق الأخصائي الاجتماعى وتحريات شيخ الحارة مع تغيير ما يلزم فى البطاقات … وتقديم اوراق ربنا وحده يعرف مصدرها وساعتها هتكون سبوبة كبيرة لمن يسهل ذلك ،

– يٱما يكون هناك موظف فى الوحدة معه خطابات تحويل مختومة جاهزة ويتاجر بيها !؟

– طبيب الوحدة يعمل خطابات تحويل المعارف والأصدقاء وكبارات البلد سواء فى الوحدة أو خارجها !؟

– يإما اللجوء إلى الباب الخلفى المسمى ” العلاج على نفقة الدولة ” ونرجع تانى أفراد وشركات تسهل تلك الأمور بمقابل عالى !؟

– يإما هيتم اختراع طرق جديدة للتحايل والغش والتدليس …لأن أصحاب “السبوبات” لن يعدموا الوسيلة .

– أما منسوبى الجهات السيادية لا خوف عليهم ولا يحزنون فلهم مستشفياتهم وعيادات أطبائهم وصيدلياتهم.

– أما القادرين ماديا من أبناء وكعادتهم لهم المستشفيات الخاصة يتلقوا العلاج من خلالها أو من خلال العلاج عن طريق النقابات المهنية.

★★ولكن كل تلك الفئات للشعب المصرى لا يمكنهم الاستغناء عن خدمات وحدات الطب الوقائى التابعة احتكارا وقصرا لوزارة الصحة خاصة تسجيل المواليد والتطعيمات بالطعوم والأمصال والتحصينات … الى تصاريح الدفن وتسجيل الوفيات ( المولود يتولد بشهادة من الصحة، وعندما يموت عند أجله المكتوب بشهادة بشهادة من الصحة).

فهل هناك أطباء فى تلك الوحدات فى الأقاليم النائية والحدودية ده وحدات اسيوط تعانى من نقص شديد من الأطباء البشريين وتخمة من الصيادلة.

★★والحل هو إلغاء منظومة التعيين فى صورة “التكليف” المهجن !؟ والتعاقد باقرارات للأطباء البشريين للعمل فى تلك الوحدات سنتين كاملتين ومن ثم التعيين وأخذ النيابة التى يرغبها.

وباقى الفئات بالتعاقد مركزيا وجغرافيا طبقا لخطط عمالة والحاجة الفعلية وتوافر أجهزة ومعدات العيادة لخدمة اهل القرية والنجع والمدن الصغيرة.

ومن يتحايل أو يرفض الذهاب للوحدات عليه التوجه للتعاقد مع التأمين الصحى طبقا لاحتياجاته أو الاتجاه للقطاع الخاص او العمل الحر.

فليست وزارة الصحة هى بابا وماما لتكفلهم وعالة عليها تئن بها أى ميزانية حتى لو اصبحت ٨٪ من الدخل القومى مش ١,٧٪ كما هى الان .

★★هو صحيح السنة مليارات جنية اللى مرصودة للتطوير بالحجارة والاسمنت والرملة والرخام والزجاج وشوية معدات ومصاعد وتكييف والهنا كله للمقاولين أما الاطباء والعاملين مش مهم يدعكوا ويولعوا بج..!!؟

★★★هو إحنا رايحين على فين ؟!.