الرئيسية » أهم الأخبار » شقيقه تحدث عن تعذيبه.. النيابة تحبس “دكتور عيال” 15 يوما

شقيقه تحدث عن تعذيبه.. النيابة تحبس “دكتور عيال” 15 يوما

قال إبراهيم عبد اللطيف شقيق الدكتور سيف عبد اللطيف طبيب الأطفال المشهور ب “دكتور عيال”، أن النيابة العامة قررت حبس شقيقه 15 يوما على ذمة التحقيقات بتهمة الانضمام لجماعة ارهابية وحيازة منشورات، بالرغم من عدم وجود أى احراز أو أدلة.

وكان الدكتور سيف اختفى أول الأسبوع الماضى أثناء الذهاب من منزله لعيادته فى مدينة العبور، وظهر بعد 4 أيام فى قسم شركة ديرب نجم بالشرقية، وقيل أنه تم القبض عليه بسب تشابه أسماء.

وقال شقيق الطبيب، أنهم حين رأوه عندما ظهر يوم الأربعاء الماضى: “فوجئنا بمظهره المرعب بدءا من ملابسه الممزقه مرورا بآثار التعذيب والضرب انتهاء بنزيف في العين وضعف ابصاره الناتج عن الضرب .. وحين سألناه عن السبب وراء كل هذا قال لا اعرف .. تم القبض علي وتعذيبي وسؤالي عن ناس لا علاقة لي بهم أبدا وقلت ذلك أثناء التحقيق معي في القاهره ثم عندما لم يجدو لي أي صلة بأي من هؤلاء ولذلك لم يجدو في تحرياتهم ما يدينني قامو بترحيلي الي مسقط رأسي بالشرقية وتم تلفيق تهم الانتماء لخلية إرهابية وحيازة منشورات … بالرغم من عدم وجود أحراز معه سوي سيارته التي تم التحفظ عليها أيضا”.

وأضاف شقيق الطبيب المحبوس، أن هناك مفاجأة بأن التحريات مكتوب فيها إن الدكتور سيف خريج كلية تربية ويعمل مدرس بالمدرسة الاعدادية بديرب نجم، وبالرغم من ذلك كله تم معاملته معامله سيئه وتم اجباره علي الوقوف لساعات طويله دون طعام أو شراب و أصدرت النيايه قرارها بحبس سيف لمدة15 يوم.

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات