الرئيسية » أهم الأخبار » “صحة البرلمان” تطالب بتحسين الأوضاع الصحية فى المستشفيات وخطة للتطوير
رئيس البرلمان د. على عبد العال

“صحة البرلمان” تطالب بتحسين الأوضاع الصحية فى المستشفيات وخطة للتطوير

واصلت لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، برئاسة الدكتور محمد العمارى، خلال اجتماعها اليوم الأربعاء، مناقشة خطة عملها خلال دور الانعقاد الخامس والأخير للبرلمان، مطالبة وزارة الصحة بعرض خطة عملها علي اللجنة.
وشهد الاجتماع مطالب من أعضاء لجنة الشئون الصحية بحل المشكلات التي تعاني منها منظومة الصحة، والعمل على تحسين الخدمات الصحية والطبية المقدمة للمواطنين، وتوفير المستلزمات الطبية والأجهزة الناقصة فى المستشفيات والوحدات الصحية، وتوفير آسرة العناية المركزة وحضانات الأطفال في المستشفيات، كما طالبوا بتوفير كافة التخصصات الطبية في المستشفيات، وحل مشكلات قطاع الأدوية ودعم شركات الأدوية التابعة للدولة.
من جانبه، أكد النائب الدكتور محمود بسيوني، عضو اللجنة، علي ضرورة زيادة ميزانية وزارة الصحة، والاستفادة من مستشفيات التكامل التي تمثل فكرة عبقرية لتخفيف الضغط على المستشفيات العامة – بحسب تعبيره.
وقال بسيونى، إن الانتقادات الموجهة لوزارة الصحة نتيجة عدم وجود نتائج ملموسة على أرض الواقع لصالح المواطن، متمنيا أن يجني المواطن ثمار تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل في أقرب وقت.
بينما تحدث الدكتور عبد المنعم شهاب، وكيل لجنة الشئون الصحية، قائلا: “مشكلة أعضاء اللجنة أنهم يقومون بدور أعضاء المجالس المحلية، وهذا ليس دورنا، ونحن طالبنا مسئولي وزارة الصحة كثيرا بإشراكنا في رسم السياسات الصحية دون استجابة”، متتقدا عدم وجود تواصل بين وزيرة الصحة واللجنة، مطالبا بلقاء شهري منتظم.
بدوره قال الدكتور محمد العمارى، رئيس لجنة الشئون الصحية، إنه لا يجب اختزال مشاكل منظومة الصحة في مصر في أداء الوزيرة، متابعا: “هناك خطط ورؤي لابد من دراستها وتحديد الأولويات، وكيفية إيجاد مصادر التمويل لحل مشكلات المستشفيات”.
من جانبه، قال النائب الدكتور محمود حمدى أبو الخير، عضو لجنة الشئون الصحية، والنائب بمحافظة سوهاج: “لدينا مشكلات عديدة بمنظومة الصحة في سوهاج، والمستشفيات تعاني من نقص الخدمات والأجهزة والمستلزمات، مما يتسبب في معاناة المواطنين، فلا يوجد أسرة عناية مركزة ولا حضانات”، مطالبا بتوفير الرعاية الصحية اللازمة للمواطنين.