الرئيسية » أهم الأخبار » عضو صيادلة القاهرة: حملة منع الخصم على الدواء نجحت ..  مستمرون رغم الحملات المغرضة   

عضو صيادلة القاهرة: حملة منع الخصم على الدواء نجحت ..  مستمرون رغم الحملات المغرضة   

كتبت- رشا جلال

أكد الدكتور باسم اسماعيل عضو نقابة صيادلة القاهرة، وعضو اللجنة النقابية المساعدة بنقابة القاهرة، أن هناك حملة مضادة لحملة نقيب صيادلة القاهرة الخاصة بمنع الخصم على الأدوية بالصيدليات، تجوب موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، وتطالب الحملة المضادة بمقاطعة صيدليات مصر الجديدة ومدينة نصر، قائلا إن هذه الحملة حملة مغرضة وبالتأكيد القائمين على الحملة ليسوا صيادلة لأن الصيدلى ربحه أصبح محدود جدا بعد قرار الوزير بتطبيق التسعيرتين، وأصبح لا يتعدى 10%.

وأضاف عضو نقابة القاهرة فى تصريح خاص لدكتور نيوز، أن هناك حرب علي صيادلة مصر الجديدة ومدينة نصر لأنهم التزموا بقرار منع الخصم الصادر منذ عام مضى تقريبا، مشيرا إلى أن اصرار  تلك الحملة على تقديم خصومات على الأدوية مما يشجع أصحاب النفوس الضعيفة على الدواء لتقديم  اكبر  خصم ممكن.

وأشار إلى أن المُعلِن علي “فيس بوك” لم يفصح عن هويتة، و هذا إن دل فيدل علي أنه من الممكن أن يكون أحد الصيادلة الذين تم شطبهم بسبب مخالفتهم للقانون و إعطاء خصومات و هذا حقد علي النقابة التي ردعتهم.

وأشاد “اسماعيل” بالحملة قائلا إنه لولا نجاح الحملة ما ظهرة الحملة المضادة، مما جعل لدينا اصرارا على استكمال المسيرة لمحاربة غش الدواء ولضمان وصول دواء فعال للمريض، موضحا أن حملة منع الخصم ليست تعسفا ضد المريض ولكنها ضمان لحق الصيدلى ومنعا لأى شجار يحدث بين الصيدلى والعميل، فالخصم أصبح مشكلة تتعلق بالأمن القومي وتتسبب في شجار بين صيدلي و عميل أدي الي قتل الصيدلي،  في وقائع كثير تم الاعلان عنها، حيث وصل الأمر للمساس بكرامة الصيدلى واصطحابه إلى قسم الشرطة بسبب التسعيرتين ومطالب العملاء بالسعر الأقل او خصم على الدواء،مما دعا الدكتور محفوظ رمزي عضو مجلس نقابة صيادلة القاهرة بالتفكير في دعوة مسئولوا الشرطة لاطلاعهم علي قانون مزاولة مهنة الصيدلة، و الذي من بنودة انه لا ليس من حق أي شرطي اصطحاب أي صيدلي للقسم إلا بوجود من يمثله من النقابه او جهة التفتيش الصيدلى.

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات