الرئيسية » أهم الأخبار » غلق مركز للقلب والقسطرة بالزقازيق لاستخدامه أدوية مهربة فى العلاج
صورةارشيفية

غلق مركز للقلب والقسطرة بالزقازيق لاستخدامه أدوية مهربة فى العلاج

أغلقت مديرية الصحة بالشرقية، مركزا طبيا للقلب والقسطرة وقامت بتحريز كميات من أدوية مهربة المحظورة التداول التى يستخدمها فى علاج المرضى، ذلك فى إطار خطة وزارة الصحة لإحكام الرقابة على المنشآت الطبية غير الحكومية وسوق الدواء وضبط الأماكن المخالفة حفاظًا على صحة المواطنين.
وشنت حملة من إدارة العلاج الحر بمديرية الشئون الصحية بالشرقية برئاسة الدكتور حسام قمحاوى مدير الإدارة، ومفتشى الإدارة الأطباء ريمون رؤوف ناشد، عهود محمد عادل، راندا العطار، محمود الشبراوى، أحمد إسماعيل، وبالتنسيق مع إدارة التفتيش الصيدلى على مركز خاص للقلب والقسطرة بمدينة الزقازيق والذى يعمل بدون ترخيص وصدر له قرار غلق رقم 346 لسنة 2019 وقامت الحملة بتحرير محضر بإدارة منشأة طبية بدون ترخيص بالمخالفة للقانون، وعدم إتباع سياسات مكافحة العدوى.
كما قام التفتيش الصيدلى بتحريز كميات كبيرة من الأدوية المهربة وغير مرخصة لتواجدها داخل المركز وضبط عينات مجانية منتهية الصلاحية ومستلزمات طبية بدون فواتير غير مصرح بتواجدها، وتم تحرير محضر بالمخالفات المضبوطة بمركز شرطة ثان الزقازيق، وتنفيذ قرار الغلق الصادر ضد المركز، وقدم وكيل الوزارة الشكر لفريق العمل على المجهود المبذول.