الرئيسية » أهم الأخبار » فتتاح قسم الأشعة والفم والفكين بطب أسنان جامعة أسيوط

فتتاح قسم الأشعة والفم والفكين بطب أسنان جامعة أسيوط

أعرب الدكتور شحاتة غريب شلقامى نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب عن فخره واعتزازه بما شهدته كلية طب الأسنان من انطلاقة قوية والتى جعلتها فى مصاف الكليات التى تفخر الجامعة بانتمائها إليها، لافتاً إلى ما تقدمه الكلية من خدمات تعليمية لكافة الطلاب القاصدين لها من مختلف محافظات صعيد مصر، هذا إلى جانب دورها فى إعداد برامج تعليمية خاصة للطلاب الوافدين من مختلف البلدان العربية وما شهدته من تخريج لعدد من الطلاب الماليزيين.
وجاء ذلك خلال افتتاحه قسم الأشعة والفم والفكين بمستشفى طب الأسنان بجامعة أسيوط وذلك تحت رعاية اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط، والدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة، وبحضور الدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، المهندس نبيل الطيبى السكرتير العام المساعد لمحافظ أسيوط، والدكتور إيهاب سعيد عبد الحميد عميد الكلية ورئيس مجلس إدارة المستشفى، والدكتورة نجلاء طه وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والدكتورة هبة الله جمال راشد وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ونائب رئيس مجلس إدارة المستشفى، الدكتور محمد ناهض مدير المستشفى، إلى جانب كوكبة من الأساتذة وشباب الأطباء بالكلية.
وأكدت الدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، على حرص إدارة الجامعة على تحسين خدماتها الطبية المقدمة للمرضى فى مختلف التخصصات الطبية والذى يأتى طب الأسنان أحد ركائزها حيث انضمت المستشفى لأسطول مستشفيات أسيوط الجامعى القائم على خدمة ما يزيد عن 2 مليون مريض سنوياً من مختلف محافظات صعيد مصر.
ومن جانبه توجه المهندس نبيل الطيبى السكرتير العام المساعد لمحافظ أسيوط، بالشكر لإدارة جامعة أسيوط لما تقدمه من خدمات طبية وصحية على أعلى مستوى، وما تحظى به مستشفياتها من سمعة طيبة مكنتها من أن تكون قبلة المواطن الأسيوطى لما تضمه من كفاءات على أعلى مستوى إلى جانب أجهزة طبية متطورة وفقا لأحدث المقاييس العالمية.
وأضاف الدكتور إيهاب سعيد عبد الحميد عميد الكلية، أن المستشفى شهدت تطوراً كبيراً وافتتاح عدد من الوحدات التى من شأنها أن تحدث نقلة نوعية فى خدمة المرضى، وهو ما ظهر جلياً فى تزايد عدد المرضى المترددين على مستشفى الأسنان ليبلغ نحو ما يزيد عن 200 مريض يومياً.
وكشفت الدكتورة هبة الله راشد أن الوحدة تضم 3 غرف للتصوير داخل الفم والتى تحتوى على أحدث الأجهزة الطبية المختصة فى هذا المجال، إلى جانب أجهزة الأشعة المستخدمة فى كافة التخصصات الإكلينيكية،  ووحدتين لتصوير الوجه والفكين بأجهزة بانوراما ثنائية وثلاثية الأبعاد كذلك للأشعة المقطعية.