الرئيسية » أهم الأخبار » قمة الإسكندرية لطب العيون تحذر من العدسات اللاصقة

قمة الإسكندرية لطب العيون تحذر من العدسات اللاصقة

أختتمت امس فعاليات موتمر قمه الاسكندريه لطب وجراحه العيون بمشاركه ٤٠٠ طبيب من مصر ومختلف دول العالم، حيث أطلق على الحدث لقب قمه نظرا لأنه أحد أهم الموتمرات عالميا.

أكد الدكتور أشرف شعراوي أستاذ جراحه العيون طب الإسكندرية ورئيس المؤتمر، أن المؤتمر يجمع بين مركزين كبيرين لأول مره بالتعاون مع طب وجراحه العيون بالإسكندرية في حضور نخبه من أكبر أطباء العيون لحدث طبي مختلف.

وأضاف لأول مره يتم تدريب الأطباء عمليا من خلال المؤتمر لاكتساب خبرات عمليه علي ارض الواقع وأضاف شعراوي تناول الموتمر مشاكل الشبكيه وجراحات القرنيه الحديثه ألجزئيه فضلا عن ترقيع جزئي لقرنيه العين بصوره جديده ومختلفه بازاله الجزء التالف فقط لتجنب مشاكل زرع قرنيه كامله .
اما دكتور أحمد شامه أستاذ جراحه العيون جامعه الاسكندريه ورئيس المؤتمر، أيضاً أكد أن هناك توصيات هامه أقرها المؤتمر في جلساته منها، جلسه مهمه عن زراعه العدسات متعددة البؤر للتخلص من النظاره بعد عمليات المياه البيضاء اما عمليات الليزك يقول شامه لابد ان يجريها طبيب متخصص فضلا عن المتابعه الدقيقه والعلاج للمضاعفات ولا بد يبتعد المريض تماما عن الإعلانات الوهميه لأشخاص غير متخصصون في عمليات الليزك لخطوره النتائج.
اما عمليات الليزك وأنسب الأوقات لها في سن صغير اما فوق الأربعين هنا يحدث تغير للمريض اما ان يري بوضوح الأشياء البعيده، اما القريبة فيجد صعوبه في رؤيتها بوضوح وهنا يختار اما النظاره او الليزك اما صغار السن فلا مشاكل من اجراء الليزك لهم سواء مع طول او قصر النظر.
وحذر شامه من تداول العدسات الملونه من سيده لآخري مما يسبب التهاب حاد للقرنيه ونقل الأمراض، والميكروبات وتلف القرنيه.
وأضاف شارك معنا أطباء من تركيا وأمريكا وإيطاليا، وتم تبادل الخبرات بين الجانب المصري والأجنبي بشكل يفيد وفي صالح المريض المصري.