الرئيسية » أهم الأخبار » مستشفي بني عبيد توضح حقيقة إدعاء طرد طفل أثناء تعليق المحاليل له

مستشفي بني عبيد توضح حقيقة إدعاء طرد طفل أثناء تعليق المحاليل له

الصور المتداولة للطفل

أرسلت إدارة مستشفى بنى عبيد التخصصي، ردًّا لرئاسة أمانة المراكز الطبية المتخصصة حول حقيقة تداول صور لمريض أمام المستشفى أثناء تعليق محلول طبى له بعد تأكيد خال الطفل وأسرته رفض المستشفى استقباله لصرفه أدوية خارجية.

جاء بالرد أن الطفل ثروت محمد ثروت قام بقطع تذكرة عيادة خارجية أطفال في الساعة التاسعة من صباح يوم 7 يوليو الماضى، ودخل العيادة الخارجية للكشف عليه من قبل طبيب الأطفال حيث كان يعانى من مغص بالبطن وطلب منه عمل تحليل صورة دم وتيفود وكانت النتيجة أن الحالة طبيعية بعد الكشف والتحاليل ولا تستدع دخول قسم الأطفال، وتم كتابة العلاج المناسب للحالة.

وأفاد الرد بأن التصوير كان فى الرابعة عصرا خارج المستشفى أمام أفراد الأمن على البوابة الرئيسة، وتم إبلاغ المركز وخرج أمين الشرطة طارق القرداوى المسئول عن تأمين المستشفى لاستدعائهم للدخول للمستشفى ففروا هاربين بالتوك توك.

وفى خطاب أخر من للأمانة العامة لرئاسة المراكز الطبية المتخصصة أكدت فيه إدارة المستشفى أن الحالة لم يتم دخولها استقبال المستشفى ولم يتم تسجيل أي بيانات وأفراد الأمن وجدوهم يقومون بالتصوير خارج المستشفى وعندما دعوهم للدخول فروا هاربين.

صورة من تحاليل الدم للطفل

تعليقات الفيس بوك

تعليقات