الرئيسية » أهم الأخبار » مفاجأة .. «الصحة» حذرت من حقن «سيفترياكسون» مغشوشة منذ 9 شهور

مفاجأة .. «الصحة» حذرت من حقن «سيفترياكسون» مغشوشة منذ 9 شهور

حقنة
حقنة

جدل واسع أحدثته حقن «سيفترياكسون» خلال الفترات الماضية، بعد التسبب فى وفاة عدد من الأطفال الذين أعطيت لهم تلك الحقن، وهو ما أثار شكوك ومخاوف من وجود تشغيلات مغشوشة منها، فيما رأى البعض أن الوفيات جاءت نتيجة مضاعفات الحقنة.

وبالرغم من أن الإدارة المركزية للشئون الصيدلية بوزارة الصحة قررت منذ أيام سحب عينات من الحقن لتحليلها وقالت ان نتائج التحليل تنتهى عقب أسبوعين، إلا أن بيان الإدارة ألمح إلى سلامة تلك الحقن، وقالت رئيس الإدارة فى بيانها أنه تمت متابعة المنشآت التي جاءت للوزارة شكوى من استخدام تلك المستحضرات فيها، وتم التأكد من اختفاء كافة الآثار الجانبية المشكو منها عقب اتباع التعليمات الخاصة باستخدام تلك المستحضرات الدوائية.

إلا أن خبر قديم نشره موقع “دكتور نيوز” منذ شهور، يتضمن منشور أصدرته الإدارة المركزية للشئون الصيدلية بالوزارة، وتحديدًا فى شهر ديسمبر الماضى، تحذر فيه من وجود تشغيلات مغشوشة من الحقن المذكورة.

المنشور الذى حذرت فيه إدارة الصيدلة من حقن سيفترياكسون مغشوشة

المنشور الذى حمل رقم 96 لسنة 2017، طالبت فيه الإدارة بضبط وتحريز العبوات المغشوشة من حقن سيفترياكسون صوديوم 1 جرام، فيال للحقن العضلى، تغشيلة رقم 1680576، تاريخ انتهاء 8/ 2019.

وقالت الإدارة فى منشورها إن الحقن وهى مضاد حيوى، من إنتاج شركة القاهرة للادوية، وأوضحت الفروق بين العبوات الأصلية والمغشوشة.

وأشارت إلى أن العلبة الكرتون الخارجية مدون عليها نفس رقم التغشيلة فى العبوات الأصلية والمغشوشة، ولكن العبوات الأصلية مدون عليها تاريخ انتاج 8/ 2016، والعبوات المغشوشة مدون عليها تاريخ انتاج 2 / 2017، وتاريخ انتهاء الصلاحية فى العبوات الأصلية 3/ 2019، وفى العبوات المغشوشة 8/2019.

والسعر المدون على العبوات الأصلية 16.50، والعبوات المغشوشة مدون عليها 24.75.

وبالنسبة للفيال الداخلى للعبوات الأصلية الطلبة المطاط لونها أحمر، وفى العبوات المغشوشة لونها رمادى، والكبسولة فى العبوات الأصلية أحمر فاتح، وفى المغشوشة أحمر غامق.

صورة من الخبر الذى نشره “دكتور نيوز” شهر ديسمبر الماضى