الرئيسية » أهم الأخبار » نجاح جراحة خطيرة لطفل بمستشفى نويبع المركزى

نجاح جراحة خطيرة لطفل بمستشفى نويبع المركزى

نجح الفريق الطبى بمستشفى نويبع المركزى المكون من الدكتور سليمان القماش أستاذ جراحة اﻷورام بكلية طب جامعة قناة السويس، الدكتور خالد أحمد إبراهيم مدرس مساعد التخدير بكلية طب جامعة قناة السويس ، الدكتور أحمد الشوربجى مدير مستشفى نويبع المركزى، فى إجراء جراحة من الجراحات الدقيقة والخطيرة ﻷطفال “افتاق مختنق لطفل يبلغ من العمر شهرين”.
وحضر الطفل مع والديه إلى مستشفى نويبع المركزى ، يعانى من بعض الآم ، وبتوقيع الكشف الطبى عليه، تبين أنه يعانى من افتاق مختنق ، بسبب عيب خلقي، وإذ لم يتم التدخل الجراحى خلال ستة أشهر ، فقد يؤدى إلى إنسداد معوي، وقام الفريق الطبى بشرح وضع الحالة لوالدى الطفل، وبموافقتهم تم التدخل الجراحي، وإصلاح ذلك الفتق.
وقال الدكتور سلمان القماش ، إن نسبة العيوب الخلقية فى سيناء عالية نظرا لزواج اﻷقارب ، وعملية الفتق بصفة عامة من الجراحات المتوسطة ، بينما إذا كانت جراحة الفتق مختنقة فى اﻷطفال ، وتؤدى إلى انسداد معوى فتعد من الجراحات الدقيقة والخطيرة.
يأتى هذا التطور النوعى فى مستشفى نويبع المركزى بعد تزويدها باﻷجهزة وتوقيع بروتوكول التعاون فيما بين مديرية الصحة وكلية طب بشرى جامعة قناة السويس.
ومن جانبه، توجه الدكتور خالد أبو هاشم وكيل وزارة الصحة بالتحية والتقدير للفريق الطبى وإدارة المستشفى وحث الجميع على ضرورة بذل المزيد من العطاء والجهد للارتقاء بالمستشفى وتقديم خدمة أفضل ﻷهالى مدينة نويبع .

تعليقات الفيس بوك

تعليقات