الرئيسية » أهم الأخبار » نقيب الصيادلة يكتب: لا تلوثوا أعينكم بقراءة ما يسمى بالتسريبات

نقيب الصيادلة يكتب: لا تلوثوا أعينكم بقراءة ما يسمى بالتسريبات

عجبا علي اطلاق لفظ تسريبات بل هي افتراءات ومهاترات الغرض منها كسر قوة نقابه صيادلة مصر، وزعزعت ثقة الصيادلة في زملائهم المخلصين وهذا لن يحدث.
بالأمس وقبله بأسبوع خرج علينا كلام أقل ما يوصف إنه كلام كذب لا أساس له من الصحة … هذا الكلام ينال مني ومن بعض الزملاء، ويعتبر من نشر هذا الهراء أنه سوف يثني مجلس النقابة عن الاستمرار في معاقبة المخطيء.
وأيد كل صيادلة مصر متأكدة من الأشخاص المرضي الذين ابتلانا الله بهم سعوا في الأرض فساداً، واستغلوا مكان لهم لم يكن ليذكر وراحوا وتفرغوا لجمع مال زملائهم بغير حق وتجاوزا بالألفاظ وبالفعل وزوروا من أجل استمرارهم … ولكن رسالتي لهم استمروا ولكن سيتم معاقبتكم قضائيا وسوف ننشر للصيادلة صوركم وانتم في قفص الاتهام بين يد القضاء … وسوف نسعي بكل جهد إلي تطهير النقابة من هؤلاء القلة التي لا يشرف صيادلة مصر أن تنسبوا إليهم.
ويعلم الله أننا لا نقبل أبدا أن تكون النقابة إلا مكان عمل وجهد لخدمة زملائنا والدفاع عن حقوقهم ومصالحهم، والذي لفت أنظار الدولة إلي قوة نقابتكم ووقوفها خلف مؤسسات الدولة وخلف صيادلة مصر ودعما للمريض المصري.
أقولها بكل صدق اشكر الله أن جعلني نقيباً لمجلس متعاون محب للمهنة حريص علي خدمة الزملاء، وأي خلاف داخل المجلس هو خلاف في وجهة النظر بما يعود بالنفع عليكم.
حققنا الكثير والكثير وفي كل الملفات … ومستمرون في العطاء حتي آخر يوم لنا … لن تؤثر في أداء المجلس أي مهاترات…وسوف نضرب بيد من حديد علي كل مخالف مهما حاول … فيد العدل قريبة منهم.
وفي النهايه إن كل ذلك هو محض ادعاءات وافتراءات تعبر عن حقد دفين لبعض مدعي الشرف يحركهم الكره انتقاما لكشف مستورهم … نصيحتي لكم لا تلوثوا أعينكم بقراءة مهاتراتهم.

قال الله عَزَّ و جَلَّ : ( إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَأُوْلئِكَ هُمُ الْكَاذِبُون).
و قال جَلَّ جَلالُه : ( فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللّهُ مَرَضاً وَلَهُم عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ).

وصدق الشاعر إذ يقول:
(لو كل كلب عوى ألقمته حجرًا لأصبح الصخر مثقالاً بدينار).

 بقلم: د. محى الدين عبيد

نقيب الصيادلة

تعليقات الفيس بوك

تعليقات