الرئيسية » أهم الأخبار » وزيرة الصحة: تكلفة أعمال تطوير مستشفى صيدناوي 14 مليون جنية

وزيرة الصحة: تكلفة أعمال تطوير مستشفى صيدناوي 14 مليون جنية

رشا جلال

افتتحت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم، ترافقها الدكتورة سهير عبدالحميد رئيس هيئة التأمين الصحي أعمال تطوير مستشفى صيدناوي للتأمين الصحي، بتكلفة بلغت 14 مليون جنية ، تمت خلال 6 أشهر.

وأوضحت وزيرة الصحة أن أعمال التطوير شملت 22 سرير رعاية مركزة ، و ٨ غرف عمليات، و ٨ حضانات بالإضافة إلي حجرات عزل جديدة للمرضى، و أجهزة تنفس صناعي، وأجهزة صدمات، وأجهزة للتخدير وآلات جراحية، وجهاز للأشعة المقطعية، فضلا عن نظام حديث مزود بشاشات عرض لمتابعة المرضى داخل الرعاية المركزة.

وقالت وزيرة الصحة، خلال الافتتاح، إننا نعمل جاهدين على زيادة أسرة الرعاية المركزة، والحضانات، وهذا ما نشهده اليوم بمستشفى صيدناوي، مشيرة إلى أنه بعد هذا التطوير ستصبح المستشفى قادرة على استيعاب عدد أكثر من المرضى والأطفال، وتقديم خدمة طبية عالية الجودة لهم، موضحة أن النظام الحالى للتأمين الصحي يخدم حوالي ٥٥ % من الشعب المصري منذ عام ١٩٦٤.

وحرصت وزيرة الصحة، على الاستماع لمطالب واقتراحات الأطباء، والفريق الطبى، مؤكدة أن الوزارة تعمل على تطوير القوة البشرية ورفع كفاءتها والعمل على تطوير مهاراتهم، لأنهم هم حجر الأساس فى المنظومة الطبية.

ووجهت وزيرة الصحة، بضرورة التدريب المستمر للفريق الطبى على رأسه الطبيب، مشيرة إلى أن الوزارة تتبنى خطة طموحة للاهتمام بالفريق الطبي من خلال إتاحة برامج ومنح دراسية داخل مصر وخارجها لرفع كفاءة الأطباء، بما يساهم في تقديم خدمة طبية عالية الجودة للمرضى.

وعلى هامش الافتتاح كشفت وزيرة الصحة، أنه بنهاية اليوم سنكون قد نجاحنا فى الانتهاء من فحص ٢٦ مليون مواطن بمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للقضاء على فيروس سى والكشف عن الأمراض غير السارية تحت شعار” 100 مليون صحة” ، مضيفة أن تلك المبادرة، ومبادرة الرئيس للقضاء على قوائم الانتظار للعمليات الجراحية والتدخلات الحرجة، أعادت ثقة المجتمع بالفريق الطبي، والذى أثبت أنه قادر على إنجاز التكليفات بمعدلات زمنية غير مسبوقة، ووفقا لمعايير الجودة الطبية العالمية.