الرئيسية » أهم الأخبار » 20 عاما على الفياجرا .. قصة أول عقار منشط جنسى اكتشفته الصدفة

20 عاما على الفياجرا .. قصة أول عقار منشط جنسى اكتشفته الصدفة

فياجرا - ارشيفية

 

فى مثل هذا اليوم منذ 20 عامًا، وتحديدًا فى 27 مارس 1998، أقرت هيئة الدواء والغذاء الأمريكية عقار «الفياجرا»، الذى أحدث ثورة فى علاج حالات الضعف الجنسى لدى الرجال، فما هى قصة «الفياجرا»، وكيف تم اكتشافها ؟

الصدفة تقود شركة «فايزر» لاكتشفا أكثر الأدوية مبيعًا

قبل هذا التاريخ بعدة سنوات، شرعت شركة «فايزر» الأمريكية فى تطوير عقار لعلاج أحد أمراض القلب «الذبحة الصدرية»، ولكن النتائج لم تكن جيدة بالنسبة للهدف المطلوب، إلا أن اكتشاف أخر غير متوقع غير مجرى الأمور.

فالعقار حقق فشلًا فى علاج المرض المستهدف، ولكن أثناء تجارب العقار على المرضى، تلاحظ أن العقار الجديد المصنع بهدف علاج أمراض القلب، يعمل على زيادة الانتصاب لدى الرجال، وهو ما غير مجرى الدواء ليصبح أول وأهم دواء لعلاج ضعف الانتصاب ولضعف الجنسى للرجال.

والاسم العلمى لعقار الفياجرا هو « سيلدينافيل»، والأن أصبح هناك عشرات المنتجات المماثلة للفياجرا وتجرى عمليات تطوير مستم لعقارات الضعف الجنسى لدى الرجال.

وحققت مبيعات الفياجرا فى العام الأول من انتاجه ونزوله للسوق مليار دولار.

أسعار ومبيعات الفياجرا

خلال العام الماضى جاء عقار «ايريك» إحدى المنشطات الجنسية بديل الفياجرا ضمن أعلى 10 أدوية مبيعًا فى مصر، وحققت مبيعات فى عام واحد تخطت 300 مليون جنيه، هذا بخلاف الأدوية المنشطة الجنسية الأخرى.

وارتفع سعر المنشطات الجنسية خلال الفترات الأخيرة وزاد الطلب عليها، ودخلت ضمن الأدوية الأعلى مبيعا داخل مصر.

وبلغ سعر الفياجرا 77 جنيه، بينما بلغ سعر عقار فايركتا الذى تنتجه شركة ايفا فارما 15 جنيه، وعقار ايريك 21 جنيه.