fbpx
Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أهم الأخباراخبار الصحة

“الأطباء” ردًا على رغبة وزير الصحة في نقل “آداب المهنة” للوزارة: يثأر لنفسه ولا يملك القرار

 

كتبت – آية أشرف:

تسريبات نشرتها بعض المواقع الإخبارية، عن سعى وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين، لنقل تبعية لجنتى آداب المهنة وتصحيح النوع، من نقابة الأطباء لوزارة الصحة، رد عليها أعضاء مجلس نقابة الأطباء فى تصريحات ل”دكتور نيوز” بأن نقبل آداب المهنة لا يجوز نقل تبعيتها سوى بتعديل تشريعي، معتبرين أن الوزير يحاول الثأر من النقابة بعد تحويله للتأديب.

قال الدكتور أحمد شوشة عضو النقابة العامة للأطباء، أن لجنة آداب المهنة تتبع نقابة الأطباء وفقاً للقانون رقم 45 لسنة 1969، وأن نقل تبعية الهيئة لأي جهة أخرى يحتاج لقرار تشريعي ولا يمكن نقلها بقرار من وزير الصحة أو مجلس الوزراء.

وعلق شوشة على التسريبات عن سعى وزير الصحة والسكان لنقل تبعية لجنة آداب المهنة إلى وزارة الصحة، بأنه غير جائز قانوناً، واصفاً ذلك بمحاولة الثأر من نقابة الأطباء، لأنها سبق وحولت الوزير إلى لجنة آداب المهنة بعد اتخاذ قرار بالاجماع من الأطباء الذين شاركوا في الجمعية العمومية الغير عادية الأخيرة للنقابة.

وقال أن المحاكمة في هيئة التأديب تكون لمخالفة العضو للائحة الداخلية الخاصة بلجنة آداب المهنة، فكيف يتم نقلها للوزارة ويسأل الطبيب وقتها أمام الشئون القانونية بالوزراة.

ورأى شوشة أن وزير الصحة يسعى للتهرب من المحاكمة التأديبية ضده، لذلك يسعى لأن تكون الهيئة سلاح في يده ضد الأطباء، مؤكداً أن الوزير الآن على صفيح ساخن بعد قضية الرشوة التي اتهم فيها مستشاره وكان من الأفضل أن يبادر هو بالاستقالة.

على جانب أخر قال مقرر اللجنة الإعلامية لنقابة الأطباء، الدكتور هاني مهنا، أن لجنة آداب المهنة منشأة وفقاً للقانون ولا يستطيع الوزير أن ينقل تبعيتها، إنما لجنة تصحيح النوع يجوز نقلها من تبعية النقابة لأنها أسست وفقاً لقرار وزاري قديم ينظم عملية تحويل النوع، والتي يوضع بيد لجانها الموافقة من عدمها على عملية تصحيح النوع، ولكنها غير موجودة في قانون النقابة.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى