fbpx
Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
النقابات

“الصيادلة” تحمل وزير الصحة مسؤولية “تخبط وارتباك” سوق الدواء

كتب – عمرو محمد
حمل الدكتور مصطفى الوكيل ،وكيل نقابة الصيادلة، وزير الصحة الدكتور أحمد عماد، مسؤولية التخبط والارتباك الحادث في سوق الدواء نتيجة عدم تطبيق الوزارة لقرار رئيس مجلس الوزراء، الخاص برفع أسعار الدواء إضافة إلي فشل الوزارة في إجبار الشركات على تطبيق قرار 499، مما اضطر النقابة إلى عقد جمعية عموميه لإلزام الشركات بتطبيقه.

وأضاف “الوكيل” أن عددًا من الشركات تلاعبت بأسعار الأدوية، استغلالاً لحالة الفشل الإداري من قبل المسؤولين بوزارة الصحة، مشيراً إلى أن وزارة الصحة أصدرت ثلاث تسعيرات مختلفة وتم بيع الأدوية للصيدليات بأسعار متباينة.

وأوضح أن أخطاء وزارة الصحة المتكررة وفشلها في تطبيق القرارات، تسببت في إدخال الصيادلة في مواجهة مع المرضى.

وفي نفس السياق، شدد وكيل نقابة الصيادلة، على رفض نقابة الصيادلة قيام أي جهة بالتفتيش على الصيدليات، خلاف التفتيش الصيدلي، موضحًا أنه كان على الرقابة الإدارية التوجه لمحاسبة المسؤولين بوزارة الصحة بدلاً من شن هجوم على الصيدليات، وتحميلهم مسؤولية التخبط في قطاع الدواء التي سببها سوء إدارة وزارة الصحة، وعدم تطبيق القرارات الوزارية وهو ما يؤدى إلى إهدار هيبة الدولة.

ولفت إلى أن ضبط أسعار الأدوية لن يتم الإ بعد المراقبة والتفتيش على شركات الأدوية فهي الأساس، إضافة إلى قيام وزارة الصحة بدورها المنوط بها بشأن تسعير الأدوية وتطبيق القرارات الوزارية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى