fbpx
أهم الأخبارالعيادة

الطاعون الدبلي “الموت الأسود”.. الأسباب والأعراض والعلاج والوقاية وأماكن الانتشار

الطاعون الدبلي والموت الأسود، مصطلحات تصدرت عمليات البحث وعناوين الأخبار خلال الساعات الماضية بعد إعلان الصين تجيل أول إصابة بالطاعون الدبلي المعروف بـ “الموت الأسود” في منطقة ينتشوان في منطقة نينغشا هوي، وفي هذا التقرير نستعرض كل ما يخص هذا المرض.

 

ما هو الطاعون الدبلي وأسبابه

سمي الطاعون الدبلي بـ “الموت الأسود” لأنه تسبب في وفاة الملايين من الأوروبيين خلال العصور الوسطى، ويعتبر عدوى تنتشر عن طريق البراغيث المصابة التي تنتقل على القوارض، يمكن أن ينتشر بين الحيوانات والبشر (مرض حيواني المنشأ).

وتجاوز عدد وفيات الطاعون الدبلي 25 مليون شخص خلال القرن الرابع عشر كان هذا حوالي ثلثي سكان أوروبا في ذلك الوقت، وسافر الفئران على متن السفن وجلبت معهم البراغيث والطاعون، نظرًا لأن معظم الأشخاص الذين أصيبوا بالطاعون توفوا، وغالبًا ما كان كثير منهم يعانون من أنسجة سوداء بسبب الغرغرينا فقد أطلق على الطاعون الدبلي اسم الموت الأسود، علاج الطاعون الدبلي لم يكن متاحًا.

ويعتبر الطاعون الدبلي أحد أنواع الطاعون، يحصل على اسمه من الغدد الليمفاوية المنتفخة التي يسببها المرض، يمكن أن تصبح العقد الموجودة في الإبط والفخذ والرقبة كبيرة مثل البيض ويمكن أن تنضح بالصديد.

يمكن ملاحظة أن القطط على وجه الخصوص معرضة للإصابة بالطاعون ويمكن أن تصاب بأكل القوارض المريضة، يمكن لهذه القطط أن تنقل القطرات المصابة بالطاعون لأصحابها أو للأطباء البيطريين الذين يعالجونها.

أنواع الطاعون

الطاعون الرئوي ويحث عند إصابة الرئتين، وطاعون إنتان الدم ويحدث عندما تنتشر العدوى في جميع أنحاء الجسم.

 

أماكن انتشار الطاعون الدبلي

يحدث الطاعون الدبلي في جميع أنحاء العالم وفي الولايات المتحدة في منطقتين: شمال نيو مكسيكو وشمال أريزونا وجنوب كولورادو، ومنطقة أخرى تشمل كاليفورنيا وجنوب أوريغون وغرب نيفادا، تحدث حوالي سبع حالات من الطاعون في الولايات المتحدة كل عام في المتوسط، نصف الحالات في الولايات المتحدة تشمل أشخاصًا تتراوح أعمارهم بين 12 و 45 عامًا.

كما يوجد حالات في إفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية والمناطق الغربية من أمريكا الشمالية.

 

أعراض الطاعون الدبلي “الموت الأسود”

يرتبط الطاعون الدبلي “الموت الأسود” بعدة أعراض على رأسها ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة والقشعريرة، وآلام في مناطق البطن والذراعين والساقين، والصداع، وكتل كبيرة ومتورمة في الغدد الليمفاوية (الدبلات) تتطور وتتسرب من القيح، بينما تشمل أعراض طاعون إنتان الدم الأنسجة السوداء من الغرغرينا، وغالبًا ما تشمل أصابع اليدين أو القدمين، أو نزيفًا غير عادي.

ويعاني الأشخاص المصابون بالطاعون الرئوي من صعوبة إضافية في التنفس وقد يسعلون الدم، في بعض الأحيان تظهر أعراض مثل الغثيان أو القيء.

 

علاج الطاعون الدبلي

يمكن علاج الطاعون الدبلي وعلاجه بالمضادات الحيوية، إذا تم تشخيصك بالطاعون الدبلي، فسيتم حجزك إلى المستشفى وإعطائك المضادات الحيوية، في بعض الحالات، قد يتم وضعك في وحدة عزل، ووتشمل المضادات الحيوية التي تعالج الطاعون الدبلي ما يلي: – سيبروفلوكساسين وليفوفلوكساسين وموكسيفلوكساسين، والجنتاميسين، ودوكسيسيكلين.

 

هل الطاعون الدبلي قاتل ومميت؟

أحيانا يكون الطاعون الدبلي مميتًا إذا لم يتم علاجه يمكن أن يسبب عدوى في جميع أنحاء الجسم (طاعون إنتان الدم)  أو يصيب الرئتين (الطاعون الرئوي)، بدون علاج، طاعون إنتان الدم والطاعون الرئوي كلاهما قاتل.

 

طريقة الوقاية من الطاعون الدبلي

لا تعتمد طريقة الوقاية من الطاعون الدبلي على تناول لقاح محدد، ولكنها تتضمن تجنب التعرض إلى الفئران والسناجب والجرذان التي قد تكون مصابة.

يمكنك اتخاذ الخطوات التالية للوقاية من الطاعون الدبلي: اجعل منزلك وفناءك غير مضيافين للقوارض (الفئران والجرذان والسناجب) والحيوانات البرية الأخرى، ولا تترك لهم أماكن للاختباء أو طعامًا لهم ليأكلوه هذا يعني تنظيف الفوضى والفرشاة والأشياء الأخرى وتوخي الحذر عند إطعام الحيوانات، واستخدم منتجات مكافحة البراغيث لحيواناتك الأليفة، خاصةً أولئك الذين يُسمح لهم بالتجول بحرية، واصطحب الحيوانات الأليفة المريضة إلى الطبيب البيطري على الفور.

كذلك لا تدع الحيوانات الأليفة التي تتجول تنام بحرية في سريرك، وارتد ملابس واقية خاصة القفازات إذا كنت تتعامل مع حيوانات ميتة، واستخدم طارد الحشرات إذا ذهبت إلى مواقع مشجرة أو أماكن أخرى قد تعرضك للبراغيث ابحث عن المواد الطاردة للحشرات التي تستخدم ديت أو بيرميثرين.

لا يوجد حاليًا لقاح ضد الطاعون الدبلي في الولايات المتحدة، وفي مواقع أخرى يتوفر اللقاح فقط للأشخاص الذين لديهم تعرض كبير للطاعون بسبب وظائفهم.

 

منظمة الصحة العالمية والطاعون الدبلي

وقالت المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية «مارغريت هاريس» اثناء حديثها مع BBC عربي، إن مرض الطاعون الدبلي موجود منذ عدة قرون، وجاء وقت كان من أكثر الأمراض إثارة للخوف والقلق في العالم، إلا أنه الآن لم يعد خطيرًا ويمكن التعامل معه بسهولة».

وأضافت أن الطاعون الدبلي تسبب في مقتل حوالي خُمس عدد سكان لندن في عام 1665، وتوفى أكثر من 12 مليون شخص في عمليات انتشار للمرض في الصين والهند خلال القرن التاسع عشر».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى