أهم الأخباراخبار الصحة

العليا للفيروسات: في هذه الحالة يتأكد مصاب كورونا أنه تعافى نهائيًا

قال الدكتور عادل خطاب، عضو اللجنة العليا للفيروسات بوزراة التعليم العالي ، إن المتعافين من فيروس كورونا يمكن إصابتهم بالفيروس مرة أخرى إذا تعرضوا لأي شخص مصاب خلال 3 او 4 شهور بعد التعافي.

وأضاف خطاب، خلال مداخلة هاتفية في برنامج يحدث في مصر، إن مريض فيروس كورونا يتم تشخيصه عن طريق المسحة الايجابية او عن طريق مجموعة من الاعراض بالاضافة الي مجموعة من تحاليل الدم والاشعة المقطعية .

واوضح أن بقايا فيروس كورونا الميت في الجسم المتعافي تظل موجودة وتتسبب في الاعراض وللتأكد من ان مريض فيروس كورونا تم شفائه هو ان يكون اخر 3 ايام مرور علية بدون اعراض.

وتابع عادل خطاب، أن هناك أعراضا جديدة ظهرت في الموجة الثانية لفيروس كورونا بالإضافة إلى الأعراض الأولى المتعارف عليها ومن هذه الأعراض ظهور طفح جلدي وتنميل في الأطراف والقىء وتقلصات في الجهاز الهضمي .

واستكمل خطاب ، ان المستقبلات التي تستقبل فيروس كورونا متواجدة في الجهاز الهضمي مثل تواجدها في الجهاز التنفسي وقبل ذلك كان أكثر الأعراض تكون اسهال مؤكدا ان حالات فيروس كورونا مرتفعة جدا بصورة ملحوظة و الحالات في تزايد منذ شهر نوفمبير .

وأكد خطاب ، أن جميع الجهات الطبية تعمل علي تشخيص حالات فيروس كورونا عن طريق الاشعة المقطعية ولا تلجأ إلى المسحة وكثير جدا من المسحات تتم في أماكن غير تابعة لوزارة الصحة وبالتالي لا يتم إضافة هذه إلى أرقام الإصابات .

واشار أن هناك الكثير من اصابات فيروس كورونا لا يظهر عليهم اعراض واذا ظهرت عليهم أعراض تكون اعراض برد خفيفة ومنها رشح وزكام ولا يوجد بها ارتفاع في درجات الحرارة ويكون المريض يكون في حالة جيدة .

وتابع خلال الأسبوع الأخير نرى حالات إصابات بفيروس كورونا شديدة جدا وتحتاج الي الدخول الي المستشفي وتصل الي الرعاية المركزة ويحتاج إلى جهاز تنفس صناعي وما نشهده من زيادة في حالات إصابات فيروس كورونا يؤكد علي اننا بصدد الموجة الثانية من الفيروس .

واكد: الان هناك حالات شديدة من فيروس كورونا ولم تكن متواجدة خلال الفترة الماضية ويجب علي الجميع التعامل مع دور البرد والانفلونزا علي انه اصابة بفيروس كورونا ويقوم بعزل نفسه لحين عمل التحاليل والأشاعات التي تثبت عدم اصابتة بالفيروس  مؤكدا علي ضرورة ارتداء الكمامة والفيس شيلد في الأماكن المغلقة مثل الفصول ووسائل المواصلات.

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى