أهم الأخباراخبار الصحة

القبض على طبيب أنهى حياة مصابين بكورونا بجرعات مخدر قاتلة

ألقت الشرطة الإيطالية القبض على طبيب يعمل فى أحد المستشفيات التى تستقبل مرضى كورونا، بعد الاشتباه فى قتله عددا من المصابين من خلال إعطائهم جرعات قاتلة، لإنهاء حالة التكدس داخل المستشفى، طبقا لتقرير نشر فى صحيفة الديلى ستار.

وأكدت السلطات الأمنية الإيطالية أن الطبيب ويدعى كارلو موسكا، يبلغ من العمر 47 عاما، متهم بإعطاء جرعات قاتلة من أدوية التخدير لمريضين، من أجل إنهاء التكدس والضغط على الأسرة داخل المستشفى، المتواجد فى لومباردى، كما تحقق الشرطة فى ثلاثة ضحايا مزعومين آخرين فى إيطاليا.

وأظهرت التحقيقات أن الطبيب الإيطالى تجرد من مشاعره وأنهى حياة مسن بالغ من العمر 61 عاما، ومريض آخر يتجاوز عمره 80 عاما، بعد تدهور حالتهما الصحية لكنهما كانا على قيد الحياة.

وألقت الشرطة القبض على الطبيب المتواجد الآن قيد الإقامة الجبرية فى منزله فى مانتوا، بينما تحقق الشرطة الآن فى ثلاث وفيات أخرى بعد أن زعموا أن الطبيب القاتل زور السجلات الطبية لضحاياه المزعومين لإخفاء جريمته.

كما كشفت وثائق المحكمة أن الطبيب تناول السكسينيل كولين والبروبوفول، وكلاهما يستخدم لتخدير مرضى كورونا بعد الحصول على موافقتهم، إلا أن التحقيقات كشفت أن الطبيب لم يخبر ضحاياه بخطورة هذا العقار.

وكانت السلطات الإيطالية تلقت شكوى مجهولة فى نهاية أبريل، تتهم الطبيب كارلو بإنهاء حياة عدد من المصابين لتخفيف الزحام من المستشفى، وتم إلقاء القبض عليه بعد التأكد من جريمته.

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى