أهم الأخبارابحاث و دراسات

دراسة: متعافوا كورونا محميون من الإصابة مرة أخرى لمدة 6 أشهر

توصلت جامعة أكسفورد لدراسة جديدة تفيد بأن الأشخاص الذين يحملون الأجسام المضادة لـ”كوفيد-19″، محميون من الإصابة مرة أخرى لمدة 6 أشهر على الأقل.

وأظهرت دراسة أجرتها “NHS”، هئية الخدمة الوطنية الصحية البريطانية، أن الأشخاص الذين أصيبوا سابقًا بفيروس كورونا ولديهم أجسام مضادة من غير المرجح أن يصابوا بالعدوى مرة أخرى في غضون 6  أشهر من تاريخ الإصابة.

ووقعت الأبحاث من مستشفيات جامعة أكسفورد على 12180 عامل رعاية صحية في مستشفيات أكسفورد من أبريل الماضي وحتى نوفمبر الحالي. وكشفت اختبارات الأجسام المضادة أن 1246 عاملاً أصيبوا بالفعل بالفيروس عند بدأ الدراسة، ولكن لم تظهر عليهم أي أعراض، ولكن 3 فقط من بين هؤلاء الأشخاص ثبتت إصابتهم في وقت لاحق، أي 0.24 % من إجمالي المتطوعين.

وقال الباحثون إن الدراسة تشير إلى أن عدوى” SARS-CoV-2 “السابقة توفر الحماية من الإصابة مرة أخرى على المدى القصير، وفقًا للصحيفة البريطانية “ديلي ميل”.

كما أكدت الاختبارات المنتظمة أيضًا أن 89 من 11052 شخصًا لم يصابوا من قبل أصيبوا بعدوى وأعراض، ثم تبين أن 76 من أعضاء فريق العمل الذين لم يصابوا من قبل أصيبوا بالفعل، ولكن لم تظهر عليهم أعراض.

في حين أظهرت الدراسة أن الأشخاص الذين أصيبوا بالفعل من غير المرجح أن يصابوا بالفيروس مرة أخرى.

وقال أحد مؤلفي الدراسة، البروفيسور “ديفيد إير” من قسم صحة السكان في جامعة أكسفورد، للصحيفة البريطانية “ديلي ميل”: أظهرت هذه الدراسة المستمرة التي تضم مجموعة كبيرة من العاملين في مجال الرعاية الصحية أن الإصابة بـ كوفيد_19، توفر الحماية من الإصابة به مجددًا لمدة  لا تقل عن 6 أشهر.

وتابع: لم نعثر على أي عدوى مصحوبة بأعراض جديدة في أي من المشاركين الذين ثبتت إصابتهم بالأجسام المضادة، بينما أصيب 89 فقط من الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس مسبقًا.

واستكمل قائلًا: إن هذه أخبار جيدة حقًا، لأنه يمكننا أن نكون واثقين، على الأقل أن الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يصابون بـفيروس كورونا لن يصابوا به مرة أخرى، لمدة ليست قليلة.

بينما وجدت دراسة سابقة أن مستويات الأجسام المضادة تنخفض بسرعة بعد الإصابة وتصل إلى نصف عددها الأصلي بعد 85 يومًا فقط، ويستمر الانخفاض وتقل كمية الأجسام المضادة عن المستويات القابلة للاكتشاف لدى معظم الأشخاص بعد 137 يومًا من ذروة الإصابة.

لكن البروفيسور “آير” يري إن أحدث النتائج تظهر وجود بعض المناعة لدى المصابين. كما أوضح أطباء أكسفورد إنه من السابق لأوانه تحديد ما إذا كانت هناك حماية طويلة الأجل تتجاوز 6 أشهر أم لا ، لكنهم يصفون النتائج بأنها مشجعة ومثيرة، في وقتنا هذا.

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى