fbpx
Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أهم الأخبارتقارير وحوارات

“دكتور نيوز” ينشر القصة الكاملة لأزمة أطباء دفعة 2015 مع وزارة الصحة وتعطيل حصولهم على شهادة الزمالة المصرية

كتب مدحت على
اتهمت أعداد كبيرة من أطباء دفعة مايوم 2015 وزارة الصحة بتعطيل تقدمهم للحصول على شهادة الزمالة المصرية، من خلال تأخير استلاهم النيابة بالمواقع الموزعين عليهم بالمحافظة عقب إنهاءهم إجراءات الإخلاء من التكليف، بوذلك عدما اشترطت مرور 6 شهور على الطبيب فى النيابة قبل التقديم للحصول على شهادة الزمالة، ورصد “دكتور نيوز” معاناة الأطباء من روتين وزارة الصحة والأزمة التى يواجهها دفعة 2015.
وأظهر مستند حصل عليه «دكتور نيوز» موجه من وزارة الصحة الي المديريات والهيئات الطبية التابعة له، يفيد انه في حالة الاحتياج إلى أطباء النيابات في الحملة القومية للتطعيم ضد الحصبة والحصبة الألمانية، فعليها أن تقوم بالاستعانة بهولاء الأطباء لسد العجز حتى يتم الانتهاء من الحملة .
وقال الدكتور “إسلام . ز” أحد المتضررين من تلك الأزمة، لـ «دكتور نيوز» إن حملة التطعيم ضد شلل الأطفال كانت أحد أهم أسباب تأخير الحصول علي الموعد المحدد لنيابات الأطباء، دفعة مايو2015 ، بالإضافة الي التباطؤ  في اعتماد الكشوف الخاصة بتخصص كل طبيب، وهو ما تسبب في أزمة حقيقية الآن؛ حيث من المفترض خلال هذا الشهر تقديمه في حركة الزمالة المصرية يونيو2016، والتى تشترط  أن يمر 6 أشهر كاملة علي استلام النيابة، وبالتالي سيكون رفض الزمالة هو المصير المحتوم، بسبب تأخرنا فى استلام النيابة يومان، التي كان سبب فيه الوزارة .
وأضاف أنهم تواصلوا مع النقابة العامة للأطباء بشان هذا التأخير، وطالبوهم بالتدخل للضغط على وزارة الصحة لقبولهم في الزمالة المصرية، دون التقييد بشرط الـ 6 شهور مرور على وجودهم بالنيابات، إلا أن محاولة النقابة باءت بالفشل.
وأكد الدكتور ” حاتم الشيخ ” أن تأخير وصول أسماء تكليف النيابات للمديريات كانت أحد أسباب حرماننا من التقديم علي الزمالة المصرية 2016 ، بسبب تباطؤ الوزارة وموظفيها، مطالبا وزارة الصحة بالتدخل وعدم الوقوف أمام مستقبل عدد كبير منهم يستعد للتقديم علي الزمالة المصرية.
وأوضح ” محمود. ح ” طبيب تكليف أن فترة النيابة حاليا هى  من أصعب الفترات، لان الطبيب ملزم بالتسجيل فى الدراسات العليا خلال تلك السنوات، إضافة إلى أن التوزيع عادة ما يأتى فى المناطق الجديدة والنائية، وبالتالى يصبح الطبيب لا يتعامل مع عدد كافٍ من المرضى لرفع مستواه، ناهيك عن عدم وجود برنامج تعليمى محدد للدراسة خلال تلك الفترة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى