fbpx
أهم الأخبارالعيادة

مونجارو ..دواء السكر أمل لعلاج السمنة

تمت الموافقة على دواء مونجارو Mounjaro ™ وهو منتج من شركة Eli Lilly من قِبل إدارة الغذاء والدواء في مايو 2022 للمصابين بداء السكري من النوع 2 ويعتبر طفرة جديدة في علاج السكري، وهناك الآن أيضًا العديد من التجارب السريرية التي تثبت قدرة دواء مونجارو على المساعدة في إنقاص الوزن للمرضى الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.

ما هو دواء مونجارو Mounjaro ™؟

دواء مونجارو (الاسم العلمي له tirzepatide) هو دواء من أدوية GLP-1 قابل للحقن مرة واحدة أسبوعيًا للمساعدة في تنظيم مستويات السكر في الدم.
يُستخدم لمرضى السكري من النوع 2، وحديثًا يُظهر نتائج واعدة في إنقاص الوزن.
وتشير الدراسات إلى أنه أيضًا قد يقلل من احتمالية حدوث أحداث قلبية وعائية مثل النوبة القلبية أو السكتة الدماغية، على الرغم من أن التجارب لم تنته بعد.
من المفترض أن يتم استخدامه جنبًا إلى جنب مع تغيير نمط الحياة، مثل الطعام والنوم والتمارين الرياضية وذلك ليعمل الدواء بشكل أفضل.

دواء مونجارو والسمنة؟

يعمل دواء مونجارو بشكل مشابه للأدوية الأخرى في عائلة GLP-1 ولكن يتميز باحتوائه على جزيء إضافي قد يمنحه ميزة طفيفة، حيث يحاكي عمل اثنين من هرمونات incretin المشاركة في التحكم في نسبة السكر في الدم وهم: الجلوكاجون مثل الببتيد -1 (GLP-1) وعديد ببتيد الأنسولين المعتمد على الجلوكوز (GIP).
ووجدت الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة قد يكون لديهم انخفاض في تأثيرات هرمونات الإنكريتين خاصةً إذا كان لديهم تقلبات متكررة في الوزن.

يتم إفراز هرمونات الإنكريتين عند تناول الطعام، حيث تساعد في تعزيز الشعور بالامتلاء عن طريق تأخير إفراغ المعدة وتنشيط مراكز الشبع في الدماغ. ومن ناحية أخرى، فإنها تزيد من إنتاج الأنسولين في البنكرياس وتثبط إنتاج الجلوكاجون وذلك للتحكم في نسبة السكر في الدم.

ووفقًا لبيان صحفي نشرته شركة Eli Lilly: أن GIP هو هرمون قد يكمل تأثيرات ناهضات مستقبلات GLP-1، وثبت في التجارب السريرية أنه يقلل من تناول الطعام ويزيد من إنفاق الطاقة مما يؤدي إلى انخفاض الوزن، وعند دمجه مع ناهض مستقبلات GLP-1 قد يؤدي إلى إظهار فاعلية أكبر على علامات خلل التمثيل الغذائي مثل وزن الجسم والجلوكوز والدهون.

نتائج التخلص من السمنة مع مونجارو

في تجربة أجريت عام 2021، تبين أن دواء مونجارو فعال بشكل أكثر في التحكم في نسبة السكر في الدم ومساعدة المرضى على إنقاص الوزن عن باقي أدوية عائلة GLP-1.

وأظهرت النتائج أن التخلص من السمنة مع مونجارو كان أكبر، حيث لوحظ فقدان وزن يصل إلى 5.5 كجم. ويفترض الباحثون أن هذا له علاقة بالإجراء المزدوج الفريد للدواء.

وكانت النتائج النهائية للتجربة: أنه في الأسبوع 72، كان متوسط ​​فقدان الوزن 15.0٪ لمن تناولوا جرعة 5 ملغ، و 19.5٪ لمن تناولوا جرعة 10 ملغ، و 20.9٪ لمن تناولوا جرعة 15 ملغ.

ما هي جرعة دواء مونجارو؟

جرعة الأولية الموصى بها من دواء مونجارو هي 2.5 مجم. وبعد 4 أسابيع، يمكن زيادة الجرعات بزيادات 2.5 مجم وذلك حسب التحمل بحد أقصى 15 مجم مرة أسبوعياً.
يتم تحديد الجرعات ومراقبتها من قِبل مقدم الرعاية الصحية ويمكن تعديلها لمساعدة المرضى على تلبية نسبة السكر في الدم وفقدان الوزن.

المراجع

https://www.joincalibrate.com/resources/mounjaro-tirzepatide-for-weight-loss
https://www.everydayhealth.com/type-2-diabetes/type-2-diabetes-drug-tirzepatide-mounjaro-aids-weight-loss-in-people-with-obesity/

سلمى عماد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى