fbpx
أهم الأخبارتقارير وحوارات

مستشفى القصر الفرنساوي.. إهدار 125 مليون ومكافآت بمئات الآلاف (مستندات)

ضياع 125 مليون من مستشفى قصر العينى الفرنساوى، ومكافآت بمئات الآلاف لعدد من قيادات المستشفى، هذا ما كشف عنه بالمستندات أستاذ الاعلام بجامعة القاهرة الدكتور أيمن منصور ندا.

لدكتور أيمن منصور ندا، الاستاذ بكلية الإعلام جامعة القاهرة، بأن لديه أرقام مثبتة ومؤكدة تشير إلى عمليات نهب موسعة للمال العام في المستشفى الفرنساوي التابع لجامعة القاهرة، وأن أطراف هذه العمليات هم رئيس الجامعة الدكتور محمد عثمان الخشت وقيادات المستشفى الفرنساوي، مشيرا إلى أنه يهدي تلك المستندات للجهات الرقابية المختلفة.

وقال الدكتور منصور ندا، إنه في يوم 7 يونيو 2021، اجتمعت اللجنة المكونة من الدكتور “عمرو الحديدي” (مدير المستشفى الفرنساوي)، والأستاذ “عصام بركات حسن” مدير التحصيل، والأستاذ “أحمد خلف عزيز” مدير الحسابات، وعضوين آخرين (رئيسا قسمي التسويات، والصناديق الخاصة) لبحث الموقف المالي للمستشفى، وانتهت اللجنة إلى أنَّ قيمة الديون المستحقة دفترياً للمستشفى تبلغ 138 مليون جنيه تقريباً، في حين أن “إجمالي المستحقات التي تؤيدها المستندات الموجودة فعلياً لدى قسم التحصيل هي 13 مليون جنيه تقريباً، وأن قسم التحصيل يخلي مسئوليته عن هذا الفارق بين الرقمين”.

واضاف:”مائة وخمسة وعشرون مليون جنيه مصري هي قيمة الفارق بين الديون المستحقة المسجلة دفترياً، والديون المستحقة التي تؤيدها المستندات الموجودة فعلياً لدى إدارة التحصيل.. مائة وخمسة وعشرون مليون جنيه ضاعت فواتيرها، وضاعت مستنداتها، ولا يوجد لها أثر في المستشفى الفرنساوي الذي يرأس مجلس إدارته الدكتور محمد عثمان الخشت”

وتساءل دكتور أيمن منصور ندا، :”أين ذهبت فواتير العلاج هذه؟ أين ذهبت هذه العشرات من الملايين الكفيلة بإصلاح أحوال المستشفى وتطويره وتحديثه؟.

وتطرق أستاذ الاعلام بجامعة القاهرة، إلى تعاقد الجامعة مع مستشفى خاص (مستشفى العاصمة)، وقال جامعة القاهرة بمستشفياتها وبتاريخها العريق و”بجلالة قدرها” تتعاقد مع مستشفى خاص خارجي لعلاج المنتسبين إليها!! وتعجز عن علاج وكيل كلية الطب السابق الدكتور هشام الساكت (رحمه الله) وتحيله للعلاج بجامعة عين شمس!! وتعجز عن علاج أساتذتها، ويقوم وزير التعليم العالي المحترم بالتدخل لعلاجهم في مستشفيات جامعية أخرى!!

مكافأة جهود غير عادية 193 ألف جنيه لأحد قيادات المستشفى

وكشف الدكتور أيمن منصور ندا، عنوقائع أخرى، وقال إنه في مذكرة بتاريخ 3 يوليو 2021، تم عرضها على الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة للموافقة والاعتماد (وهو ما تم بالفعل)، تضمنت المذكرة الموافقة على صرف المكافآت التالية للسادة الآتية أسماؤهم نظير جهودهم غير العادية خلال شهر يونيو 2021 (هذا بخلاف مرتباتهم وبدلاتهم المقررة قانوناً)!: الأستاذ الدكتور مصطفى الشاذلي 192567 جنيهاً (مائة وثلاثة وتسعون ألف جنيه تقريباً)، والدكتور عمرو الحديدي 82357 جنيهاً (ثلاثة وثمانون ألف جنيه تقريباً).. والأستاذ الدكتور منتصر حجازي 55042 جنيهاً (خمسة وخمسون ألف جنيه تقريباً).. والأستاذ الدكتور محمد سعيد إسماعيل حسن مبلغاً وقدره 46248 جنيهاً (ستة وأربعون ألف جنيه تقريباً).. والأستاذ الدكتور وليد محمد مبلغاً وقدره 21900 جنيهاً (اثنان وعشرون ألف جنيه تقريباً).. ومبلغاً قدره 13478 جنيهاً (ثلاثة عشرة ألف جنيه تقريباً) لخمسة موظفين متفرقين.. (حاحا!).

وتابع:”المكافآت نفسها تقريباً، ووفقاً للمستندات التي بين أيدينا، تم صرفها للأسماء المذكورة ذاتها، خلال شهر يوليو 2021 ، وسيتم صرفها لهم خلال شهر أغسطس وغيره من الشهور!.. وبالسؤال والبحث والتقصي، تبين أنها مكافآت شهرية تُصرف للجهود غير الاعتيادية لهؤلاء الأساتذة.. ويتم إيداعها بحساباتهم في البنك الأهلي يومي 7 و 8 من بداية كل شهر، وتستحق الصرف من يوم 9 من كل شهر!! هذا بخلاف المرتبات الرسمية التي يتم إيداعها مثل بقية موظفي الدولة في نهاية كل شهر.

ووجه رسالة قائلا”:من فضلك، قدم بلاغاً عاجلاً إلى النائب العام تطلب التحقيق في الاتهامات التي وجهناها لك.. كذبني، وقل إنَّ المستندات التي بحوزتنا غير صحيحة.. صحح لنا المعلومات.. سمعة جامعة القاهرة كلها الآن على المحك.. وسمعة التعليم الجامعي المصري كله مرهونة حالياً بموقفك.. تحرك يا رجل.. ليس هناك مجال لهذا الصمت المخزي المذل”.

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى