fbpx
أهم الأخبارالنقابات

“مصيرنا واحد” تعلن دعمها لأطباء الإمتياز وتطالب بسرعة صرف مستحقاتهم 

أعلنت حملة مصيرنا واحد، كامل دعمها لأطباء الامتياز في مطالبهم القانونية.

ونوهت الحملة أن طبيب الامتياز هو الطبيب الذي يقضي عام التدريب الإجباري بعد إنتهاء سنوات الدراسة بكلية الطب، ولا يحق له مزاولة مهنة الطب خارج المستشفيات الحكومية وبالتالي فلا يوجد مصدر دخل له سوى المكافأة المقررة لهم قانونًا.

واعلنت حملة مصيرنا واحد استيائها من تصدير الإحباطات إلى شباب الأطباء في الوقت الذي تعاني فيه الدولة من عجز عدد الأطباء وتسعى جميع الجهات المعنية للحد من هجرة الأطباء.

وطالبت حملة مصيرنا واحد الوزارات المعنية في الحكومة المصرية سرعة صرف المستحقات المالية القانونية المستحقة لأطباء الامتياز، كما تطالب برد المبالغ التي استقطعت لمن سبقهم في دفعة أطباء الامتياز السابقة.

وأطلق أطباء الامتياز، حملة توقيعات على مناشدة توجهوا بها للرئيس عبد الفتاح السيسي، يتضررون فيها من انتقاص مستحقاتهم المالية المقررة لهم طبقاً للقانون.

ودعا أطباء الامتياز زملاءهم الأطباء للتوقيع على الشكوى.

وقال أطباء الامتياز في المناشدة المقرر إرسالها لرئيس الجمهورية، إنه طبقًا لقانون 153 لسنة 2019 المعدل لقانون 415 لسنة 1954 الخاص بمزاولة مهنة الطب، والمنصوص ضمن التعديلات أن طبيب الامتياز يتم صرف مكافأة شهرية له تعادل نسبة 80% من إجمالي ما يتقاضاه الطبيب المقيم.

وأشار أطباء الامتياز في مناشدتهم أن الطبيب المقيم قبل شهر أبريل الماضي يتقاضى 3600 جنيه تقريبًا وبعد زيادة الأجور التي أقرت في أبريل الماضي بواقع 13% من الراتب الأساسي، فإن الطبيب المقيم يتقاضى 4100 جنيه شهريًا.

وأضاف أطباء الامتياز أنهم بذلك يستحقون مكافأة شهرية تقدر ب 3280 جنيه شهريًا إلا أنه ما يتم صرفه شهريًا لطبيب الامتياز لا يتعدى 1900 جنيه في معظم المستشفيات الجامعية.

كما أضاف أطباء الامتياز في مناشدتهم لرئيس الجمهورية أنه يتم خصم مستقطعات من مستحقاتهم المالية تحت مسميات مختلفة مثل المعاشات والتأمينات برغم أنهم غير معينين بالهيكل الإداري للدولة وبالتالي لا تسري عليهم استقطاعات المعاشات.

يذكر أن حملة مصيرنا واحد هي حملة تم تدشينها في نوفمبر 2017 لمناقشة القضايا الصحية و المشاركة في وضع حلول لها،و سبق أن شاركت في عدة ملفات هامة مثل “المسئولية الطبية”و “الإعتداء على المستشفيات”و “التوعية بالأمراض النادرة”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى