أهم الأخباراخبار الصحة

وفاة فنى أشعة بمستشفى للأطفال الجامعى بالمنصورة نتيجة إصابته بالكورونا

نعت مستشفى الأطفال الجامعى بالمنصورة فنى تحاليل بالمستشفى، جراء إصابته بفيروس كورونا، وقد نعت الصفحة الرسمية للمستشفي، المتوفى وقالت انا لله وانا اليه راجعون، فقدت مستشفى الأطفال الجامعى ‏بالمنصورة اليوم أحد رجال الطاقم الطبى المخلصين أشد الإخلاص فى عملهم، محمد الموجى فنى التحاليل الطبية.

وقالت ‏نحسبه والله حسيبه من خيرة الناس، نسال الله العظيم رب العرش العظيم، أن يغفر له ويرحمه وأن يتقبله من الشهداء وأن يجعل قبره روضة من رياض الجنة.

يذكر بأن محمد الموجى لديه 4 اطفال ويسكن فى مدينة النهضه عزبة الصفيح سابقا، وقد ظهرت عليه أعراض الإصابة بالفيروس، وتم اتخاذ الإجراءات الصحية معه، ولكن بدأ الحالة فى تدهور مستمر، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة اليوم.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق