أهم الأخباراخبار الصحة

وفاة مدير مستشفى السنطة السابق متأثرا بإصابته بكورونا

توفى صباح اليوم الدكتور إبراهيم عصر، استشارى الجراحة العامة، مدير مستشفى السنطة السابق متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

كان الطبيب الراحل قد ظهرت عليه أعراض الفيروس وجاءت نتيجة فحص العينات الخاصة به إيجابية، وتم وضعه بالعزل الصحى وتدهورت حالته الصحية وتم وضعه جهاز التنفس الصناعى وتوفى متأثرا بإصابته بالفيروس القاتل.

من ناحية أخرى، أعلن الدكتور عبد الناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة بالغربية، خروج 42 مصابا بفيروس كورونا من مستشفيات المحافظة، بعد تعافيهم وتحويل بعضهم للعزل المنزلى وعودتهم إلى منازلهم.

وأكد وكيل وزارة الصحة، أن جميع الحالات خضعت للبروتوكول الطبى الذى تطبقه وزارة الصحة، حيث ظهرت نتائج التحليل سلبية أكثر من مرة، للتأكد من تمام التعافى من فيروس كورونا، قبل السماح لهم بالمغادرة إلى منازلهم، مشيرا إلى أن اللجان المشكلة للمرور اليومى على جميع مستشفيات المحافظة المخصصة للتعامل مع مصابى فيروس كورونا، تواصل عملها، للتأكد من توافر الأكسجين والمستلزمات بكميات مناسبة، وانتظام حضور الأطقم الطبية والالتزام بالإجراءات الاحترازية.

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى