أهم الأخباراخبار الصحة

وقف مدير ونائب مدير مستشفى كفر الشيخ وإحالتهما للتحقيق بعد وفاة طفل

قررت الدكتورة سوسن سلام، وكيل وزارة الصحة بكفر الشيخ، وقف مدير ونائب مدير المستشفى العام بكفر الشيخ، وإحالتهما للتحقيقات بمعرفة الشئون القانونية للمحافظة، لوفاة طفل بحضانة المستشفى، أمس الجمعة، لتحقيق مبدأ الشفافية في التعامل مع السلبيات.

كما كلفت وكيل وزارة الصحة بكفر الشيخ، د. مصطفى الطباخ أحد وكلاء المستشفى بتسيير أعمال مدير المستشفى لحين انتهاء التحقيقات.

وأكد مصدر طبي، أن القرار لم يكن لخطأ طبي، ولكن  للمطالبة المستشفى والد الطفل بمبلغ  4 آلاف جنيه رسوم إقامة الطفل علي جهاز التنفس الصناعي بالحضان، ليتم تسليم جثة الطفل لوالدته وعدم مراعاة الجانب الإنساني.

والواقعة تعود لما قبل 10 أيام، حيث تم تحويل الطفل الذي يبلغ من العمر 21 يومًا من حضان مستشفى مطوبس لحضان مستشفى كفر الشيخ العام، ونظرًا لطبيعة اللوائح، فأنه يتعين أن يكون للطفل المولود شهادة ميلاد حتى يتسنى أن يتم تحصيل رسوم الإقامة من التأمين الصحي، ولكن والدة الطفل وأقاربه لم يقوموا بإحضارها، وعند وفاته تم إبلاغهم، فحضرت الأم، وتم مطالبتها بالمبلغ فردت بعدم قدرتها على دفعه، فتم عمل محضر إثبات حالة بنقطة شرطة المستشفى ضد الأم.

وقام أحد أقارب الأم، بالاتصال بوزارة الصحة، وأخبرهم بأن الأم محتجزة بنقطة الشرطة لعدم قدرتها على دفع مصروفات الحضان، وبناء عليه تم إحالة الواقعة للتحقيق، ونظرا للقصور في التعامل مع موقف الطفل “محمد عبدالمنعم صبري” مقيم بإحدى قرى مركز دسوق، حال وفاته بحضان كفر الشيخ العام، أمس الجمعة، تم إحالة الدكتور مدير المستشفى، والدكتور نائب مدير المستشفى والنائب الإداري ليوم الجمعة، للشؤون القانونية بالمحافظة مع إيقافهم عن العمل لمدة شهر لحين الانتهاء من التحقيقات لتحقيق مبدأ الشفافية في التعامل مع السلبيات.

 

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى