fbpx
أهم الأخبارالعيادة

مخاطر زراعة الطرف الطبيعي و الأطراف الصناعية البديلة

زراعة الأعضاء الطبيعية تعتبر إجراء تجميلي لمريض خضع لعملية بتر بسبب حادث أو بسبب استئصال نتيجة ورم أو مرض معين، ولكن زراعة الأطراف الحقيقية لها آثار جانبية ومضاعفات كثيرة.

 لتجنب تلك المخاطر ينصح معظم الأطباء مرضاهم باستخدام الطرف الصناعي يكون مصممًا ومبنيًا خصيصًا ليناسب جسم المريض وتتضمن عملية تصميم وإنتاج الاطراف الصناعية عددًا من الخطوات لتصنيع طرف صناعي يتناسب مع شكل ولون وبشرة كل مريض.

معلومات عن زراعة الاطراف واستخدام تعويضات الاطراف الصناعية

على الرغم من حقيقة أن الإجراءات الجراحية والنتائج الوظيفية ناجحة في عملية زراعة الاطراف إلى حد ما، فإن الحاجة إلى كبت المناعة والاستخدام المتعدد للأدوية على المدى الطويل وبجرعات عالية لتمكين بقاء العضو المزروع لا يزال يمثل عقبة أمام عمليات زرع اليد الطبيعية من متبرع، ولذلك تحل الاطراف الصناعية للأصابع واليد الجزئية محل أوالأجزاء المبتورة، وتؤدي هذه الأطراف الاصطناعية وظائف مهمة.

قبل أن يبدأ فني الأطراف الصناعية في تصميم الطرف الصناعي، يجب أن يأخذ قياسات دقيقة.

حيث يبدأ فني الأطراف الاصطناعية في أخذ قياسات الجزء المبتور من المريض قبل عملية البتر و مقابلة الجراح قبل العملية للحصول على مزيد من التفاصيل حول البتر.

بعد الجراحة، يجب الانتظار لمدة تتراوح بين شهرين إلى ست أشهر لحين التئام الجرح بشكل تام قبل استخدام الجهاز التعويضي, ثم يقرر فني الأطراف الاصطناعية طريقة تثبيت الطرف الصناعي.

بعد التئام الجرح وخلو الطرف المتبقي من التورم الزائد، يأخذ فني الأطراف الصناعية قالبًا من الجبس أو قالبًا من الألياف الزجاجية للطرف المتبقي، والذي يعمل كدليل لبناء الطرف الاصطناعي. 

ثم يقوم فني الأطراف الصناعية بتحويل هذا القالب المجوف إلى نموذج إيجابي لطرف المريض باستخدام السيليكون.

بعد ذلك، ينخرط فني المختص في عملية دقيقة لتعديل وتطويروجعله نسخة طبق الأصل من شكل الأطراف الأخرى الموجودة.

ما هي الأجهزة التعويضية للأطراف؟

يتم صناعة إصبع اصطناعي من السيليكون، أو صناعةالإبهام، أو صناعة اليد الاصطناعية كاملة خصيصًا لحماية الأنسجة الحساسة، وتحسين الوظيفة وتطبيع المظهر.

يكون الطرف الصناعي من السيليكون نفس لون وملمس بشرة المريض ويتم عمل أظافرلتبدو يديك بمظهر طبيعي.

تعتمد الأصابع والأيدي الاصطناعية المصنوعة من السيليكون على الشفط للبقاء في مكانها بشكل آمن من خلال تداخل التشريح المتبقي.

 إذا اكتمل فقد إصبعك، فقد نحتاج إلى ربط إصبع مجاور أو تداخل الجزء المتبقي من اليد لإنشاء طرف اصطناعي من السيليكون على شكل قفاز.

ما هي أسباب اللجوء إلى الطرف الصناعي؟

قد تكون هناك حاجة إلى  استخدام الأطراف الاصطناعية أو الاجهزة التعويضية للقدم المصنوعة من السيليكون للأسباب التالية:

  • الاختلاف الخلقي أو الولادة؛ مثل متماثل الأصابع (أصابع مفقودة أو مختلفة).
  • الاستئصال – بتر الإصبع بسبب السرطان أو إزالة الورم.
  • بتر اصابع أو مشط القدم بسبب مرض مثل القدم السكري أو تصلب الجلد 
  • الإصابات الخطيرة التي تؤدي أحيانا إلي البتر مثل الكسور والجروح الخطيرة.

إصابة السبابة اليسرى والأصابع الوسطى – غالبًا ما تؤثر إصابات اليد على عدة أصابع.

ما هي مميزات الأجهزة التعويضية من السيليكون؟

1- مصممة خصيصًا لك

يوفر لك هذا الخيار طرفًا اصطناعيًا لليد يشبه الحياة، مما يمنحك خيار إضافة النمش والشعر وأي ميزات فريدة أخرى تجعلك تشعر بمزيد من الراحة والثقة. 

مزيج مثالي من الإبداع والفن،حيث تكون مصنوعة يدويًا من قبل فنيين مدربين تدريباً عالياً لتزويدك بأكثر الأطراف الاصطناعية المشابهة للشكل طبيعي.

2- يوفر لمسة نهائية ناعمةو قريبة الى حد كبير من ملمس الجلد 

بالنسبة للأطراف الصناعية الجزئية، يتناقص الطرف الاصطناعي المخصص من السيليكون إلى طرفك الحالي ليخلق طرفًا اصطناعيًا واقعيًا وطبيعيًا.

 3-  لا تقلق بشأن الخطوط غير الطبيعية أو الجلد المرتفع – يمتزج السيليكون للحصول على مظهر طبيعي.

رغم ندرة المراكز التي تقوم بتصنيع هذة الاجهزة التعويضية عالية الجودة، خاصة في الوطن العربي، الا انها موجودة في بعض الدول العربية مثل الأردن الذي شهد أول مركز تعويضات الوجه و الأصابع الصناعية المتخصص بتصنيع و تفصيل الاطراف الصناعية والاجهزة التعويضية من السيليكون الطبي عالي الجودة والذي يصنع خصيصا لكل مريض ليلائم شكل الجزء المبتور و لون بشرة و قياس المريض. 

اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى