أهم الأخبارالعيادة

الخلايا المسؤولة عن لون البشرة والشعر

هل تسائلت يوما عن الخلايا المسؤولة عن لون البشرة والشعر؟، وأن ترى اختلاف البشر في لون البشرة والشعر اختلافا ملحوظا.

منهم الأسمر ذو الشعر الأسمر، ومنهم الأبيض ذو الشعر الأصفر، وغيرهم من الألوان، وهنا تتجلى قدرة الخالق في هذا الأمر وهي أحد معجزاته في الأرض وفي الخلق.

لكن.. هل تسائلت يوما عن سبب ذلك الاختلاف؟، و ما اسم تلك الخلايا؟.

الخلايا المسؤولة عن لون البشرة والشعر

ببساطة، هي خلايا طلائية تقوم بإفراز مادة لونية تسمى الميلانين، هذه المادة يفرزها الجلد بشكل طبيعي ولكن بدرجات مختلفة حسب العمر والظروف الخارجية.

وإذا كنت تتسائل، فالإجابة هي نعم، هذه الخلايا هي المسؤول الأول عن ظهور بقع داكنة في الوجه والجسم.

إنتاج الخلايا المسؤولة عن لون البشرة والشعر

من الطبيعي أن يقوم الجسم بإنتاج الخلايا لتحديد لون البشرة والشعر حسب جينات كل شخص، ولكن هناك أسباب تؤدي إلى زيادة إنتاج الميلانين، وأهمها هو التعرض لأشعة الشمس الضارة الفوق بنفسجية.

انتبه للمعلومة التالية:

عند تعرض الجلد لأشعة الشمس فترة طويلة، يقوم بإفراز المزيد من مادة الميلانين، والتي تتجمع بدورها في المكان المتعرض للشمس لامتصاص تلك الأشعة وحمايته من أضرارها، مما يسبب ظهور بقع داكنة في تلك المناطق واسمرار البشرة أيضا.

علاج زيادة مادة الميلانين في الجسم

كما قلنا، تسبب مادة الميلانين ظهور تصبغات في البشرة، ولعلاج هذه التصبغات تحتاج الى استخدام كريمات طبية تساعد على موازنة إفراز الميلانين في الجسم، ومن أهم تلك الكريمات هي:

كريم ميلانو فري.

كريم الفاكورت.

كريم اكرتين.

كريم اليكا.

كريم هاي كوين.

التأثير على الخلايا المسؤولة عن لون البشرة والشعر

ولكن احذر من استخدام تلك الكريمات بطريقة عشوائية أو بدون وصفة طبية صريحة، فجميعها تحتوي على نسب مختلفة من الهيدروكينون وبعض المكونات الطبية الأخرى.

وإذا تم استخدام هذه الكريمات بطريقة خاطئة فمن المحتمل أن تسبب المزيد من البقع والتصبغات، والتأثير على الخلايا.

كما أن بعض هذه الكريمات يناسب الوجه وبعضها يمكن استخدامه للمناطق الحساسة، لذلك فهي تحتاج إلى وصفة طبية فقط.

علاج نقص مادة الميلانين في الجسم

لنفترض أنك عكس معظم البشر، لا يقوم جسمك بإنتاج الميلانين بطريقة مناسبة، مما يعرضك لخطر الإصابة بسرطان الجلد بسهولة بما أن الميلانين هو الرادع الأول لذلك الأمر.

في هذه الحالة، تحتاج إلى تناول المزيد من الفيتامينات لتنشيط الخلايا الطلائية، مثل فيتامين A وفيتامين E وبعض الأعشاب.

ويمكنك الحصول على تلك الفيتامينات بسهولة عن طريق تناول الخضروات والمكسرات والجزر والبطاطا وتناول المزيد من الشاي.

ملاحظة مهمة: لا تأخذ المعلومات الموجودة في هذا المقال على أنها الحل الأول والأخير، فمن الأفضل المتابعة مع طبيب مختص إذا كنت تعاني من تصبغات زائدة جدا أو نقص واضح جدا في مادة الميلانين.

6 وصفات بزيت جوز الهند للبشرة والشعر

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق