اخبار الصحة

انطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل بالوادي الجديد يوليو القادم

أعلن الدكتور أحمد محروس، وكيل وزارة الصحة بمحافظة الوادي الجديد، اليوم، انطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة يوم 1 يوليو 2020، مشيرًا إلى أن المنظومة ستطبق في مراحلها الأولي بمستشفى الخارجة والداخلة العام، نظرًا لأعمال التطوير ورفع الكفاءة التي تجري بهما، وتجهيزهما بأحدث الأجهزة الطبية.

وأوضح محروس، أنه سيتم تحويل الحالات المرضية من خلال الأطقم الطبية في باقي مستشفيات المحافظة المركزية، أضاف، وأن المديرية بدأت تجهز حاليًا نقاط التسجيل التي ستتولى تسجيل مواطني المحافظة، للاستفادة من المنظومة، في ظل توجيهات المحافظ اللواء محمد الزملوط، وأن تتولي المحافظة دفع نفقات وتكاليف الدخول في هذه المنظومة للحالات المعدمة والفقيرة.

وأضاف:”يمكن التسجيل ضمن قوائم غير القادرين الذين ستتحمل عنهم الدولة قيمة الاشتراكات والمساهمات ليتمتعوا بالتغطية الصحية داخل منظومة التأمين الصحي الشامل من خلال الموقع الإلكتروني لهيئة التأمين الصحى، وطباعة الاستمارة الذكية وإرفاقها بالمستندات التي تفيد بأن الشخص غير قادر ولا يستطيع علاج نفسه في حالة المرض وبالتالي سيجري إعفاءه من الاشتراكات وفقا للقانون”،مؤكدًا أن الدولة توفر خدمات طبية موحدة للجميع سواء القادرين أو غير القادرين.

كما أعلن محروس، اليوم الاثنين، عن بداية تشغيل جهاز الأشعة المقطعية بمستشفى الداخلة العام في 1 فبراير المقبل بتكلفة إجمالية 10 مليون جنيه، وذلك ضمن خطة الوزارة لرفع مستوى الخدمة الطبية المقدمة للمواطنين بالمحافظة، إضافة إلى بدء التجهيزات الخاصة بإنشاء قسم متخصص للعناية المركزة للأطفال بمستشفى الخارجة العام، حيث تم تخصيص بشكل مبدئي مبلغ مليون جنيه، لإقامة وتجهيز القسم، على أن يجرى استكمال تدبير باقي الاعتمادات المالية لتشغيل القسم خلال شهر من الآن.

وأشار إلى استكمال أعمال تجهيز مستشفى باريس المركزي، من خلال تولى وزارة الصحة أعمال رفع الكفاءة والتجهيز لمبنى بيوت الطلبة بمدينة باريس، لتكون مركزا طبيا شاملا لخدمة أهالى باريس ومنطقة درب الأربعين، وذلك خلال الفترة القليلة المقبلة، حيث إن المديرية بصدد استقبال لجنة فنية متخصصة لمعاينة الموقع وتجهيز للبدء فى التنفيذ خلال شهر من الآن.

 

وأفاد بأن الوزارة وافقت على تنفيذ مشروع العلاج عن بعد في الوادى الجديد، من خلال ربطها بمستشفى أسيوط الجامعي، لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين فى مشقة السفر لأسيوط للحصول على الخدمات الطبية فى التخصصات الجامعية مثل الأورام وجراحات المناظير والأوعية الدموية.

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى