fbpx
أهم الأخبارتقارير وحوارات

صيدلية د. كيرلس تحولت لمنبر لصلاة العيد.. والصيدلي: جيرانى وحبيبي

أشاد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعى، بالصورة المتداولة لصلاة العيد بحى شبرا الخيمة، والتى لجأ فيها خطيب صلاة العيد، لاعتلاء “عتبة” احدى الصيدليات بالشارع لالقاء خطبة العيد، والصيدلية يمتلكها صيدلى مسيحى الديانة، والذى أكد أنه رحب بهذا الأمر والذى اعتبره أمرًأ طبيعيًا ومعتادًا.

فبجاور كنيسة الدكتور كيرلس اسحاق، كانت ساحة مسجد إبراهيم يوسف بمنطقة أرض المحلاوي، ولأن المصلون افترشوا الشراع بعرضه، فكانت عتبة الصيدلية المرتفعة قليلا عن الشارع بمثابة منبر للامام لالقاء خطة صلاة عيد الفطر.

وفى تصريحات نشرها موقع القاهرة 24، قال الصيدلى مالك الصيدلية، إن هناك مسجد ملاصق للصيدلية، وهناك ساحة لصلاة العيد تقام كل عام أمام المسجد، وليس من الغريب أن يظهر المشهد بهذا الشكل، لاسيما أن جميع من أدوا الصلاة هم من الجيران والأصدقاء، إحنا هنا في المنطقة متعايشين مع بعض ومفيش أي مشكلة ودول جيراني وحبايبي.

وأضاف أن المشهد طبيعي لأن الصيدلية بجوار المسجد على طول وتم التجهيز لصلاة العيد لتشغل المساحة المتاحة أمام المسجد، وكان هناك أعداد كبيرة وأفضل مكان للخطيب من أجل أداء الصلاة ومفيش مشكلة رحبنا بكده، والناس صلاة العيد وانبسطت.

وأردف الناس اللي انتقدت المشهد كل واحد حسب تفكيره أحنا طول عمرنا عايشين وأنا راجل قبطي والزباين عندي 90 في الميه منهم مسلمين ومفيش تجاوزات وكلنا مبسوطين ومفيش حاجة أسمها دكتور مسيحي، والناس كلها بتحبنا وبنعامل المسيحي زي المسلم.

صلاة العيد امام الصيدلية
اظهر المزيد

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى