ابحاث و دراساتاخبار الصحة

وزيرة الصحة: تسجيل أكثر من 83.2% من سكان الإسماعيلية بالتأمين الصحى الشامل

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن تسجيل أكثر من 2.83% من سكان محافظة الإسماعيلية بمنظومة التأمين الصحى الشامل الجديد، وذلك منذ بدء التسجيل بالمنظومة فى شهر أكتوبر 2019 وحتى اليوم السبت.

 

جاء ذلك خلال تفقد وزيرة الصحة والسكان، مستشفى التل الكبير بمحافظة الإسماعيلية، اليوم السبت، يرافقها الدكتور أحمد السبكى، مساعد الوزيرة لشئون الرقابة والمتابعة، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية والمشرف على مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد، والدكتورة نيفين النحاس، مديرة المكتب الفنى للوزيرة، ومعاونة الوزيرة للتأمين الصحى، والمهندس أكرم سامى، معاون وزيرة الصحة لتكنولوجيا المعلومات، والدكتور محسن طه، رئيس الإدارة المركزية للطب العلاجى، وذلك فى إطار جولتها الميدانية لمتابعة العمل بالمرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل، وكذلك متابعة التجهيزات اللازمة لتفعيل المنظومة بكامل طاقتها بالمحافظة.

 

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمى للوزارة، أن الوزيرة راجعت مع الشركة المنفذة، أعمال الإنشاءات بالمستشفى للوقوف على معدلات التنفيذ، ووجهت بسرعة حصر التجهيزات الطبية اللازمة وتوريدها، تمهيدًا للتشغيل ضمن المرحلة الثانية لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل بمحافظة الإسماعيلية والتى تضم 9 مستشفيات و32 وحدة ومركز طبي.

 

وأضاف “مجاهد” أن الوزيرة أكدت أن مستشفى التل الكبير سيصبح ثانى أكبر مستشفى بالإسماعيلية بعد المجمع الطبى لتقديم الخدمة الطبية لأهالى المحافظة بمختلف التخصصات الطبية، كما أشارت إلى أن المستشفى يضم 6 مبانِ إنشاء جديد بتكلفة تبلغ 534 مليون جنيه شاملة الإنشاءات والتجهيزات.

 

وأضاف “مجاهد” أن الوزيرة شددت على سرعة الانتهاء من كافة الأعمال بالمستشفى وفقًا للجداول الزمنية المحددة، وطبقًا لمعايير الهيئة العامة للاعتماد والرقابة للتأمين الصحى الشامل الجديد، كما شددت على أهمية الإسراع فى وتيرة العمل بالمرحلة الثانية لتطبيق المنظومة بالكامل بالإسماعيلية لسرعة تحقيق التغطية الصحية الشاملة لأهالى المحافظة.

 

وتابع “مجاهد” أن الوزيرة أكدت حرصها على المتابعة الميدانية لسير العمل بتطبيق المنظومة الجديدة، وكذلك متابعة التجهيزات الجارية للعمل بالمرحلة الثانية خلال الفترة المقبلة، كما لفتت إلى أن مجمع الإسماعيلية الطبى استقبل 1500 مواطن خلال اليوم الثانى لافتتاحه رسميًا ضمن المرحلة الأولى بالمنظومة الجديدة، يوم 17 فبراير الجارى، وتم تقديم الخدمات الطبية لجميع المرضى على أكمل وجه.

 

ومن جانبه قال، الدكتور أحمد السبكى، مساعد الوزيرة لشئون الرقابة والمتابعة، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية والمشرف على مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد، أن مستشفى التل الكبير الجديد يضم 138 سرير، و7 غرف عمليات، ووحدة مناظير جهاز هضمى وكبد، وبنك دم، و35 ماكينة غسيل كلوى، ووحدة للسكتة الدماغية، مشيرًا إلى أن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، وجهت بربط قسم الأشعة بمستشفى التل بالمجمع الطبى بالإسماعيلية عن طريق خدمة التشخيص عن بعد.

 

يُذكر أن المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل تضم 6 محافظات هم (الإسماعيلية، الأقصر، جنوب سيناء) والتى انطلقت بها المنظومة يوم 17 فبراير من العام الجارى، و(بورسعيد) التى انطلقت بها المنظومة بها فى يوليو الماضى، بالإضافة إلى محافظتى (السويس وأسوان) والمقرر إطلاق المنظومة بهما خلال الفترة المقبلة.

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى