أهم الأخباراخبار الصحة

وفاة رئيس قسم عناية الأطفال بمستشفى المنصورة الدولي بكورونا

أعلنت مستشفى المنصورة الدولي، اليوم الأحد، وفاة الدكتور عبد الوهاب السعدني، استشاري الأطفال ورئيس قسم عناية الأطفال بالمستشفى، وذلك بعد صراع مع فيروس كورونا المستجد، داخل قسم العزل بمستشفى صدر المنصورة، وفشل كافة محاولات الفريق الطبي في إنقاذ حياته.

وأصدرت مديرية الشئون الصحية بالدقهلية، بياناً نعت فيه إستشاري الأطفال بمستشفى المنصورة الدولي، وقدم الدكتور سعد مكي وكيل وزاة الصحة بالدقهلية، خالص العزاء لأسرة الفقيد الراحل، وزملاءة وتلاميذه من الأطباء.

وسادة حالة من الحزن بين أهالي الدقهلية وزملاء الدكتور عبد الوهاب السعدني، عقب إعلان نبأ وفاته لما يتمتع به الراحل من سمعة طيبة، وتفاني في العمل والإخلاص في متابعة مرضاه من الأطفال، طوال حياته ومساعدته في علاج المئات من الحالات ومشاركته في مساعدة الحالات الغير قادرة، داعين الله أن يتغمدة بواسع رحمته، وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.

ويعد “السعدني” من أشهر أطباء الأطفال، وعُرف بإنسانيته وحبه لهم وحبهم له، حيث كان يرفض تقاضي أي كشف من الأسر الفقيرة بل كان يصرف لهم الدواء أيضًا، وله مواقفه المشهودة.

كان الدكتور عبد الوهاب السعدني، قد ظهرت عليه أعراض الإصابة بكورونا منتصف الشهر الماضي، وبإجراء الفحوصات اللازمه تبين إيجابيته للفيروس، تم نقله لمستشفى الصدر بالمنصورة، لتلقي العلاج اللازم، إلا أنه توفي اليوم متأثرا بإصابته.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق